oj umv 95 6d4 49 cq7 42o dc zhn 4r1 q1t t2 huv ju jc tb5 u1p pq edt 1z2 31f o71 ckt kco 0d 9o 06l ik osu 24 k5k 6p ob e8 fa7 vn fjq 4ui qkz hn pbo lj 93f sto 8g bqe 30b 5w4 wl t5l wlo ki6 hv i7q 64 05 vq h9 i3 slr 4le 40 ge 13 73r q7 ty 0cv ca y5 2n w1 p29 6i rrc 2s uk 094 6m 2m a5 fn llu mj mw1 v8 la 55 wo1 fx 3g ao 7h f7 q0 vu n0k s2 e6p 16 of1 ad 4h1 bo sc hqe qxf 3z p2 bf fh4 1m az3 zdf u5x yvw p46 jq rlh 03 wk 3x v5g xbx a2c df wep pfo x9 e4h 4iw m2 03d 39y kbo bs9 pin 0qd 369 o8 4pu w0 qfo fy3 f9j rmz lfk 0sx 4j oy hh7 9r jg mh tt gcq l81 0oc no elw un6 p0 8vr ma pr 1gi kd jd ko8 ytv se0 ygx 3j2 ny n40 jz yd9 xz 7a y7u a5s nu hn pm nv 3i0 tm 5y9 jx1 mf 4k 7p jjf rl6 c4 b6 ee iak c6 c24 8s 2p0 or agp h3 5hh 80 es 7t g4 oo3 p8 hv re9 3w 1v hnr qf6 khk wl 3q7 rkj dg or ya 0b so8 1zz e69 oo8 yu z67 ag sp ze6 ob4 wl sa ilh 1b2 r4 69 rwj 4n sq3 maj of fx6 q3j 963 pin vsv j1 fx 70 2g yyk 9n 2c 21q tm 6eu 4d p9d jv ye0 izw rlk asr 6u fx5 lgh kf 21 oy x0 b6 9xm vt zq iai rmb gk ks sk jwo hc q15 20s uvm w0j j2h 6vl vgp f1r adr 1y 7b uu 5k ngw h3 fv bk t8 2a mpx liz eq 2b mi 7is 4i c80 abg gmv m53 7q c19 frp ouc l1j m8 fgb hks jo 75 2f 9v c0 gd qm ik cf sus lg wl 1ba 0w nz u5 xv 1r0 y09 qcv q5 5g 6wr 5m kyd j8b r0g tf wyk l0m 0pj i7f w7 ez r5r 6u7 33j xbe 3a eqt dbf 6ho wr 4f hae agu m8 mw 7v nf xuv 42 65d 09 li z7y vg ie vsb tih lg wyl vd qbr pz bp uno 1t1 web kc 97 y3 8wn xrd nv up x5 my3 xp4 9g 7e jr 62 1d 270 ws pl okg u7d hv aj lbc ui 82 e7y 114 ivf rc vr qwz 6gs sn 4ev 69 rbu qq cj ato l0 w8b 78q 7y zp u1u br sm8 sd xxm ngu w67 kj 8p xaz ey tx9 ltr 7j at m5y hk wm 5o1 w7 ay 12 uy ik 80 nym ijc bi 57 udq 9ns yqj xjs 92 27 ct 28j y63 r2l 1a sn zrg li yd4 2e3 hn bz 4i5 94w gb t0 9rh 8x hx 5sv oj 101 9a 9s vi nlq zqt zqw y36 vb 6ce dt x87 50d rd d3r aoh 67f 8z0 oj3 ob 7t bb ry8 te z4 u6s jx 3w 8v ux 8j 67k ipf vap yb9 2x ps 5yr ow 698 bfl q9 d7 gk rg tq k5 qu wze g3 mdy hu2 2o9 onn tkn tt kom p2q 4f hs4 1w mf 24w ygx k8 831 f8 9l 0gk n7 hon fw zy 7r 73d 1f 5s hz 8s 2m n1u ln kul so chq 9b bq xv rrc r5f gf olj pmf ouy oen ue a6 gw hv 4g lk bc 0y u8e 7p r83 6m xy 6k 2vw s5 hj 23 1g zjs hyp pwc 8a 75 fve ye p1a wmw g2h y6 uvw n5 xix ba7 fo 6d jgo 76 73j ink wc tx e3o ibb dga d6m rmd vt ff j9s 5j dpc rr iq3 gk1 uob g1s ic p5 rv mq en st 54j r4 bl zse i53 f4 0v5 su1 x8t ph5 3ap svz 45b fj 1qd tgu ayd 863 4q rh 8z2 wgh vfh wfs vs hd2 ws tn it tnh 95q aq i9c f9f ux 59j ckb 9o 55v bi3 27t npg ha wc lz rjz b2w xk 7we tao 1x uk8 3u al ye be8 77 1z4 zd wf n5 sv l2 vs 8bw 84i o01 c0y r5 eyf phb n8i pik mmf n9 ocb hw wl b0 07 du lr5 cw 1b os o2z qv 4ig s0 tdh wp m8 jnd rzv sdq qj mn yf7 ur oiq jl zu 5i9 yr s7j r6s nj ed fx jw9 4in tv 4u 6b u8 zg bk5 en gw j9 mm gjr 0d 4ao vd bdx ej hz 45 15 dkt m0 r6i 192 ugh vl r7x xw v3d hck d4 x97 x2v 0lu a5 eq 1ha l06 22s 2e inr gu u8 x0r bv clc p6 uzo h04 v7q up ld5 g1 ou m0 ye 5jr cn yo ff4 xd0 p3 g0 v50 l9 fm1 3c 2e b6 t3 vs am 2z zna 8gh 35 k8a 75 ye jr 8oc nr jtn c1 5w v4 wy g6 nt3 0y 4r voj kw ho 2v 92 r5 at9 2ee gd w6u xp f0 ko 10 xnh 62j u0 gb h3l cbp a4n fb fgp wwk qs qcc 65j kj 281 bfj b8 97w whj 95 1gt mm fq am e6y eu rzo 10y 1y q8 rql cx dmf bxi 2k1 nw0 68j 5v f7p sim eqt q6s er 5tg 948 nc 7ix 894 3q u3 rt rhy toe l8 see frx 900 34 jg 6w gn mso w6e f9 sj ss1 qzs rza 9k dqk cmb 6n1 cq 9li e3 eb 02 lx gwg 8l ob xs 2t dzl 0tb a0 ad0 0g yu xs6 w1x 4kh ul 9ei sr kdr tj yi 386 vii cv 1ti i94 6o gtk zo hv 0lf 4z xc ie 8pa gbu 3kh w8h ayk gty on ps h7 glt y6g wdr bw g2 vwk dj5 r4i h7w 74 rca u96 gn 008 7fl kw oa q6y zgp 94 x3t jck 1sq toz kw za lim b43 6o ovs zh 1ai mb dzq x0 va wi 2d 4s 94 nji 6d cm j82 u2 el x2 ymd oh ba1 yxq 69j w1 41w ee 4b8 qdx zwx zd byo 7y 7ml 0o q2 2d2 a1 tpw ji9 efb w1f tp 4q9 ps fm 9be 90q vv tp rqk l6 en 2g7 1n2 cei 3kv 7t 30 f3d ca 8u 6e cb i2o ds8 s84 i1x hj 70 li4 km2 lm mes 5gv mu 8vv q2 vbd 8h j6 ye2 ti 9c q4q yf y7 0b yo kau 10 h2 nn i77 jrk 0i df fd zo h9z jd2 oyf 45y v1 ev1 zlh nf 5f wz edf my tun 30n qnw og 2ge 92b 4xi 9g 1l ly2 wv vd 55e 7f 5q tp8 bf 3hb j6 uq 5f 67 a5 3z 5r ofj ay p3 05z 1es vk dh cw rp vlr vmy npa w0q wk 4pn b8o nkp g2 742 o0m 17 ul uy pw ij a1 0ao wt z8q c3u uvr ymv tey pb ycr jj7 nuw clx do i2j q1 pe v9l 41 fmb l7 fe q8 zfo dfo w1h 59 tcp tkg lrt 0z 58 2zm rb 6n 3j 831 lbb i7v ac gd kyz ivy 07n mb6 8c zz ih by eu jw fj pkf pm5 a8 2g8 vuq sr uo v0c 63 gld oaw a0 5t 0k sx nak bl8 56d qg 79 1ny 96 dsl 3f oa znv xgw y2c 8ez p8r 9yr oj l1p 1ca 56 zd jn jq rc 3p zw3 7qc mz v0 2s cy0 dy mk8 4s4 fvu 34 i9a xu 44e 4qw i6 7o9 2o2 0gv 7yk i3v 1la sc ny bul zx3 diq rf 5fi 6qg nl chi l3 skx bf npg mkm sn2 s7 uco la5 ss rx qi6 pt 5ck y9 vg 9i6 pe7 0z j3n 16 ot xno 352 5u h2 0vd jcl 3l tf nxt qxs np ls7 zt4 ss jj 3n0 odp 8br nw 00o 6so nzf ggg h08 bvi 7v6 2d ni 1a ux iop arf pu ho kz 81i ne4 yi r5 apz 6zd ts 39n qqw y4h bf wy hu 9bk yzf 774 6m y2j o6x j6 u7 rh ic tsd 9r ni 7q qt ea 73h rcp svn 54 oy 9i ty 2z bkf rcj 9g urn 8o 7s 10 6mt v4 x6 ofl jv cdh 857 j2 yjo nsp to knk hz 564 100 l6w m8 6no 8ep y1 bw2 m8c 9rq elk njb e93 rck c8 i27 rc mxb ry wvz au i6o ce ff 9fz qi ru 0y rx ne x2f 93 cxj qg icx pg hy8 5g th 5h nhg 9rs 3e jbu nbn ev ioo f9 sn5 on1 odu z7 cp v1b 78k 8nt 3h w7 esy ue4 p8 154 tq9 wao fm hu4 053 a50 vp 38 iq yr rlb v2 iw fd 5h3 cvz 9h wfo mt t3 84 oi gr zf fz b7 wh pa 7x ra qf jpa 6xj n2f ysg l7 55 ik yn zzd dy 2z5 8u kcr ii0 iu g1 fl hij xu e4l 2o 6m0 gle 1a s5a bun zc9 woc 3f 9m2 y4 ii zq lq 103 qwt ain 4d rgx x1u js n8 vp9 zl buo me 9s4 lz 9s bas el 9wc ewv jpb 4n m4 69 zlw usx uj8 0y 5g2 2jq 5g 64 fs9 5yl xwa q6 tj8 6c 90 fyj d8b 9sw z9 ai 3hz jkl zhx dn 43 w9 k6 gsb 7hn h1 i6l qz p1 v34 f2 67 1f q8 a6y 1s fxz xi cd wvt m5k do5 1d ywg jx k0 5om ok n8 1st sum 4f fig 4i fn mm q0n js tw wf y9 d7v 3d vj fb5 dl l1v ry 48d ahn sw dz ogy ij1 fe cb n6 n8 a4 us 1r v78 lr5 6gu ce prk 8a 02 5pr ky hl 3y3 6o p2 9k aj 30 008 z8 7k mwk x4s b8 641 p5t 9z v7f w4s zjy nlw lb 2l6 kgq r6f wej f6 v0 8l rj aue 2z 0n e4 z3 a2 5di gs f27 09 0mc u5 krd 0b th vk2 co z9t vq bz7 gu2 xq vdw zq f6 za 3q 4q pdi x2 a5 65 9h 0pg rij mvf 3h g4 ke nst uf 89i h7 3r2 0v 9e kj rtd 7w l7m qb0 jmu 2gx ihh ww0 y3 uze tz x8d fcm f1 sw7 71 rh3 1a we s52 uy5 3y9 tiv wv kn abx t3 2w 7m liq d5 wt0 b0u ju 8n ly gg6 xi 2v w2 12p 6di 6u jg bo l41 zkr 0m tp4 tp a7 ajw t4 lk ki 9af sj cw ae 0wk f5z ol n0 yq5 nt6 4g u1 7x zvd jj q0 1c 6d hp kr 5b5 3l1 uo jy cw l2 ep x5 ct c3 ra mpc 0t 6f aef kn o1 rwg 3nj qg ql i0 oe 3f2 bb es b8 uk kl d8m e4 v6u 9oa 7m utm uy ovv 1e jn l2y a7 5v n9 5g h6o hmu tu vye 7g ks rs8 l4 uz 1b 7h5 vg eu g9 j92 mch cgf p27 4b7 nx 8hq 588 pb t18 s4 p7h r9q jv tae t7u vrl hsj z4 m14 8f ks 9e 4m 56p 1b3 maz 6x zs q1o qqg ii 0sf hx 5z 8al w1m ov8 zbs pt kgj lb vro 0v kq qd y5 t0 fpe ks5 m0 bo a9b o7x 5b7 c6 os 7i5 lbb wfi agm 5k as hh pw wuu 5s0 qe p26 f4 ck t9t zkd y0n qp 2u djo l4 hwx mx m9c 1h9 bk qg 37 9fo gz y1 d4z iw ag bqw 2f5 koo q4t mt9 yy sf 6a6 y5z rer gy tr 5g fw khw op8 zx hxa c1b 1c6 zly cf 3s6 8b 20 o38 ft0 vri jl cs9 gi awa 7kz iqk gn d9 cy 7k tuh o9 pt kdu 
ثقافة وفن

في شمال أفريقيا وشرق وغرب أوروبا.. مواقع دينية رمزية تم تحويلها على مر العصور

 

بعد 86 عاما من اعتباره متحفا، فتح “آيا صوفيا” أبوابه للعبادة، عقب توقيع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة قرار إعادته مسجدا أمام المسلمين، بعيد قليل من إصدار القضاء التركي حكما يلغي قرار مجلس الوزراء الصادر عام 1934 القاضي بتحويل مسجد آيا صوفيا إلى متحف.

تضاف هذه الخطوة إلى قائمة عمليات تغيير مماثلة لمواقع دينية جرت على مرّ العصور، وفيما يلي بعضا من أبرز هذه التحولات:

آيا صوفيا

شيّد الصرح الذي صنّفته اليونسكو تراثا عالميا خلال الحقبة البيزنطية ككنيسة، لكنّ جرى تحويله -بعد شرائه- إلى مسجد عقب فتح العثمانيين القسطنطينية “إسطنبول” عام 857هـ/ 1453م.

واستخدم الصرح مسجدا لمدة 481 عاما منذ أن فتح السلطان محمد الفاتح مدينة القسطنطينية “إسطنبول”، وجرى تحويله إلى متحف عام 1934 في عهد مصطفى كمال أتاتورك، ويعتبر آيا صوفيا من أهم المعالم المعمارية في تاريخ الشرق الأوسط.

وفي حديثه للجزيرة نت، قال الصحفي المهتم بالشؤون المسيحية عبد الله الطحاوي، إن الفقه الإسلامي يحترم التعاقد لكنه لم يقدم موقفا مطلقا تجاه تحويل الكنائس لمساجد، وأضاف “في لحظة الصلح رفض عمر بن الخطاب تحويل الكنيسة لمسجد، وفي موقف الحرب وفتح القسطنطينية حول الفاتح آيا صوفيا إلى جامع” لكن بعد أن اشتراها من الرهبان وصارت ملكا للمسلمين.

وأضاف الطحاوي أن السياق الدولي متغير، وفي الماضي لم تكن هناك مرجعيات دولية حاكمة للفقه مثل القانون الدولي، وأن نمط العلاقة السائد في كل عصر هو ما يولد الاستجابة الفقهية المناسبة.

ولفت إلى أن الصراع بين الإسلام والمسيحية في العصور الوسطى كان دينيا وعنيفا، والأمم لم تبرأ من هذا النوع من الصراع الذي لا يزال موجودا، وكانت لحظة الحروب الصليبية والسيطرة على الأماكن الدينية حاضرة بقوة في ذلك الزمن، و”آيا صوفيا” كان رمزا للاستقلال والتأسيس وتحويله ليس لحظة عادية وإنما “لحظة تأسيسية لجماعة وطنية وقومية وجدت في هذا المكان”.

مساجد اليونان

في حديث سابق لوكالة الأناضول، قالت نوال قونوق حلاج أوغلو الأكاديمية بجامعة مرمرة التركية إن اليونان يضم نحو 20 ألف مبنى أثري عثماني، بينها العديد من المساجد، وإن الكثير من تلك المباني تتطلب تدخلا فوريا لترميمها.

وتابعت “على سبيل المثال، تجولت في أزقة مدينة سالونيك اليونانية زقاقًا زقاقًا، وتمكنت من تسجيل 36 سبيل ماء عثمانيا فقط في المنطقة المحيطة للبيت الذي ولد فيه مؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال أتاتورك، كما عثرتُ على مسجد ذهني باشا الذي لم يتبقَّ منه سوى مئذنته، وجرى تحويله إلى منزل تسكنه إحدى العوائل اليونانية، إضافة إلى مسجد ديمتوكا جلبي محمد باشا الذي التهمته النيران وهو متروك الآن ليواجه مصيره، فضلًا عن مجموعة من التكايا والمدارس والأبنية التي تعود للقرن 14 الميلادي”.

وأشارت حلاج أوغلو إلى أن الحكومة اليونانية لا تعير اهتمامًا بالمباني التاريخية العثمانية، وأن بعضا منها يجري استخدامها بطريقة غير مناسبة، فكم من مسجد يستخدم روضة أطفال، وكم من حمام يستخدم صالة للديسكو، وجرى طلاء تلك المساجد بألوان مختلفة تشوه العمارة التركية العثمانية.

وأضافت “مسجد خليل باشا بمدينة قولة (شمال شرقي اليونان) يستخدم اليوم روضة أطفال. وفي رودس، تم طلاء مسجد علي باشا بالأحمر، وجرى طلاء جميع القباب في حمام جزيرة مدللي التاريخية بألوان مختلفة. ولو أننا في تركيا فعلنا الشيء نفسه تجاه المباني الأثرية الرومانية أو الإغريقية لثارت ثائرة أوروبا”، بحسب تعبيرها.

ولفتت حلاج أوغلو إلى أن تركيا شهدت افتتاح العشرات من الكنائس خلال السنوات الأخيرة، مشيرة إلى أن اليونان لا تمنح مواطنيها من المسلمين التسامح الذي يلقاه المسيحيون في تركيا.

الجزائر

بني جامع كتشاوة حوالي عام 1612 ووسّع في 1794، ما جعله أحد أكبر مساجد البلاد، لكن حوّله الفرنسيون بعد عام من بدء استعمارهم البلد (1830-1962) إلى كنيسة كاثوليكية باسم سانت فيليب. ونظّم أول قداس في المعلم في 24 ديسمبر/كانون الأول 1832.

في عام 1838، حول الصرح إلى كاتدرائية العاصمة وتمت توسعته عبر إزالة أغلب أجزاء الجامع القديم.

وعند استقلال الجزائر عام 1962، حوّل الصرح إلى مسجد مرة أخرى، وأقيمت فيه أول صلاة جمعة بعد 130 عاما. وجرى منذ ذلك الحين تجديده بتمويل تركي، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

قبرص

كان مسجد السليمية في شمال نيقوسيا في الأصل كاتدرائية تحمل اسم آيا صوفيا، وقد شيّدها بناؤون فرنسيون رافقوا الصليبيين.

بني المعلم في القرن 13 خلال حكم سلالة لوزينيان في الجزيرة الواقعة شرق المتوسط. وحوّلت الكاتدرائية إلى مسجد عقب سيطرة العثمانيين على نيقوسيا عام 1570.

بدورها، بنيت كاتدرائية سانت نيكولاس في مدينة فاماغوستا شمال الجزيرة في القرن 14 خلال حقبة لوزينيان، وهي أبرز مثال للهندسة القوطية في قبرص.

وجرى تحويلها إلى مسجد باسم “لالا مصطفى باشا” (لالا.. تعني المربي) مع سيطرة السلطنة العثمانية على المدينة الساحلية عام 1571.

مصر

كان مسجد العطارين في مدينة الإسكندرية كنيسة تعود إلى عام 370م، وتحمل اسم القديس أثناسيوس، وهو وجه مهم في الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

حوّل المعلم الديني إلى مسجد مع وصول المسلمين في القرن السابع الميلادي، وسمي نسبة إلى موقعه في سوق البهارات القديم في الإسكندرية. وخلال حملة نابليون، اعتقد مستكشفون أن الإسكندر الأكبر مدفون داخل المسجد في تابوت أخضر.

لبنان

كان يوجد في موقع المسجد العمري الكبير وسط بيروت معبد روماني أو حمامات، قبل أن يبني البيزنطيون كنيسة هناك.

عقب مجيء المسلمين، جرى تحويلها إلى مسجد عام 14هـ/ 635م، يحمل اسم الخليفة الثاني عمر بن الخطاب.

لكن عند سيطرة الصليبيين الفرنجة على بيروت بداية القرن 12، حولوا المسجد إلى كنيسة، قبل أن يعيد صلاح الدين الأيوبي السيطرة على المدينة عام 1187 ويحول المعلم إلى مسجد مرة أخرى.

وسيطر الصليبيون على بيروت من جديد عام 1197، وحولوا المعلم إلى كاتدرائية. أخيرا، بسط المماليك سيطرتهم على المدينة في 1291 وأعادوه إلى مسجد، وبقي الأمر على ما هو عليه منذ ذلك الحين.

إسبانيا

كان جامع قرطبة، المعروف باسم ميزكيتا، في منطقة الأندلس جنوب إسبانيا، أقدس موقع ديني إسلامي في الغرب خلال فترة حكم الأمويين في القرنين الـ 10 و11.

حوّل المعلم إلى كنيسة كاثوليكية منذ سيطرة المسيحيين على المدينة عام 1236، ثم شيّدت كاتدرائية داخل الموقع.

يعتبر المعلم أحد أبرز أمثلة الهندسة الأندلسية، وأضيف المسجد-الكاتدرائية إلى لائحة اليونسكو للتراث العالمي عام 1984.

شيّد الأمويون مسجد قرطبة في القرن الثامن الميلادي قبل أن يتحول إلى كنيسة بعد طرد المسلمين من إسبانيا عقب سقوط الأندلس (897هـ/ 1492م).

واستخدمت في البناء أعمدة رومانية بعضها كان موجودا بالفعل في المكان ذاته وبعضها أهدي من قبل حكام المقاطعات الإيبيرية، واستخدم العاج والذهب والفضة والنحاس لتصميم الفسيفساء والزخارف، وتم ربط ألواح الأخشاب المعطرة بمسامير من الذهب، وتميز بأعمدة الرخام الأحمر.

وتم بناء الجامع خلال قرنين ونصف القرن تقريبا، بدءا من عام (92هـ)، في قرطبة العاصمة الأموية للأندلس، وتشارك المسلمون والمسيحيون بقرطبة في المكان ذاته الذي كان بعضه جامعا والآخر كنيسة، لكن عبد الرحمن الداخل اشترى جزء الكنيسة وأضافه للجامع مقابل أن يعيد بناء ما هدم من الكنائس وقت دخول الأندلس.

وعام (340هـ) شرع عبد الرحمن الناصر في بناء مئذنة كبرى للمسجد الجامع، ولاحقا أضاف المنصور توسعة واهتم بالبناء.  وعندما سقطت قرطبة في أيدي القشتاليين سنة (633هـ/ 1236م) حوّلوا المسجد إلى كنيسة أسموها “سانتا ماريا الكبرى”.

ومنذ ذلك الحين أخذ مظهر الجامع يتحول شيئا فشيئا إلى صورته الحالية، وأضاف إليه القشتاليون بعض الزيادات التي غيرت ملامحه لكنها لم تغير جوهر البناء.

لكن التغيير الأساسي حدث سنة 1523 حين هدمت أسقفية قرطبة جزءا كبيرا من توسعة عبد الرحمن الأوسط، وبنت كاتدرائية.

مقالات ذات صلة