معهد واشنطن يحذر من تحول مخيم الهول بسوريا الى بؤرة لنشر الأفكار المتطرفة


حذر تقرير أعده معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى، من تحول مخيم الهول الذي يحتجز فيه الالاف من افراد عائلات تنظيم داعش الإرهابي، الى بؤرة لنشر الأفكار المتطرفة.

وأكد التقرير ان الموقع الاستراتيجي المنعزل للمخيم، وانفتاح عدد من المحتجزين فيه على العالم الخارجي عبر وسائل الاتصال القانونية المتاحة، منح تنظيم داعش مساحة جيدة لنشر الأفكار المتطرفة بين العشائر العربية القاطنة في تلك المنطقة،
إضافة الى تحوله الى نقطة تجمّع للمتشددين من مقاتلي داعش الذين تم أسرهم خلال المعارك مع التنظيم، مبينا ان القيادة الحالية للتنظيم الإرهابي تعتبر المخيم معقلاً رئيساً له، بسبب العدد الهائل لأنصار التنظيم القاطنين فيه من مختلف الجنسيات حول العالم، على الرغم من التحذيرات التي أطلقها الخبراء مرارًا التهديد الكبير الذي يمثله الوضع داخل المخيم على الأمن الدولي والإقليمي.

Related Posts