الاتحاد الوطني الكردستاني : الهجمات الإرهابية التي تستهدف الأبرياء في حدود خانقين تتزايد

أكد النائب عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني شيركو ميرويس، ان الهجمات الارهابية التي تستهدف المواطنين الأبرياء في حدود قضاء خانقين في تزايد مستمر.

وقال ميرويس، ان القرى الكردية في حدود قضاء خانقين تواجه مخاطر حقيقية وخلال العاميين الماضين استشهد أكثر من مئة مواطن ومنتسب من القوات الامنية جراء الهجمات الإرهابية، مشيرا الى ان تلك الهجمات أسفرت ايضا عن إخلاء خمس وثلاثين قرية كردية، ونزوح ثلاثمئة عائلة كردية الى قضاء خانقين والمناطق الاكثر أمناً. داعياً جميع الجهات المعنية المسؤولة عما يحدث للمواطنين الابرياء في اطراف قضاء خانقين الى معالجة هذا الأمر بالسرعة الممكنة.

Related Posts