مواقع التواصل الاجتماعي تتجرد من الحماية القانونية بقرار من ترمب

أقر الرئيس الأميركي دونالد ترمب، أمرا تنفيذيا من شأنه تجريد مواقع التواصل الاجتماعي من الحماية وتعريضها لعقوبات محتملة.

ووقع ترمب الأمر غير المسبوق، والذي يمكن ان يؤدي إلى معاقبة تلك المواقع بتهم تقييد الحرية والتآمر مع الصين ضد الولايات المتحدة، معتمدا في ذلك على إعادة تفسير قانون يعود لتسعينيات القرن الماضي، والذي كان يتضمن حماية مواقع الإنترنت وشركات التكنلوجيا من الملاحقات القانونية، فيما اعتبرت مسودة الأمر التنفيذي ان وسائل التواصل الاجتماعي يجب ان لا تكون محمية لأنها لم تعتمد حسن النية في عملها.

Related Posts