الزيادي يتهم قطعات عسكرية لم يسمها بالتراخي وعدم الاهتمام بالمعلومات التي تردها

اتهمت لجنة الامن والدفاع النيابية، قطعات عسكرية، لم تسمها بالتراخي وعدم الاهتمام بالمعلومات التي تردها، عقب هجوم نفذه تنظيم داعش الارهابي على مناطق في محافظة صلاح الدين.

وقال عضو اللجنة بدر الزيادي إن التصدي لتعرضات داعش على النقاط الأمنية، يتطلب تعاونا بين الاجهزة الامنية والاستخبارية وطيران الجيش، والقوة الجوية لتدمير البؤر الارهابية الفاسدة.

وبين ان لجنة الامن والدفاع، استضافت قبل ايام، نائب القائد العام للقوات المسلحة، والقادة الامنيين المعنيين بالمناطق التي شهدت تحركات التنظيم الارهابي.

وأوضح ان بعض المناطق بحاجة إلى عملية تقوم بها القطعات، لمتابعة الخلايا النائمة ومسك الأرض بصورة صحيحة وعدم التراخي، واعادة النظر بالإجازات التي تُمنح للمقاتلين بنسبة خمسين بالمئة، مضيفا أن هذا غير مقبول ويجب ان تكون كل القطعات متهيأة.

Related Posts