الخارجية الإيرانية تدين هجوم تنظيم داعش الإرهابي في صلاح الدين

أدانت الخارجية الإيرانية الهجوم الذي شنه تنظيم داعش ضد القوات الامنية وقطعات الحشد الشعبي في صلاح الدين.

وأكد المتحدث باسم الخارجية عباس موسوي، دعم الحكومة الإيرانية لجهود العراق في مكافحة الارهاب وارساء السلام والاستقرار فيه، وترفض وتدين اي اجراء يزعزع الامن والاستقرار في العراق، مشيرا الى أن طهران تستنكر بشدة العمل الاجرامي والجبان الذي أقدم عليه تنظيم داعش الإرهابي، والذي أسفر عن استشهاد عدد من المقاتلين في شهر رمضان المبارك.

ولفت موسوي الى أن التأريخ اثبت بأن دماء الشهاء لن تذهب هدراً، وسيتم الثأر لهذه الدماء تحقيقا للعدالة.

Related Posts