عشائر المجمع تستنكر تعذيب ابنهم غسان شهاب أحمد المجمعي حتى الموت داخل السجن

استنكرت عشائر المجمع العمل المقصر والمشين بحق السجناء الأبرياء الذين يقبعون في السجون منذ سنوات وانتزاع الاعترافات منهم بالتعذيب والإكراه.

واكدت عشائر المجمع في بيان ان ادارة سجن الحوت ابلغتهم وفاة ابنهم غسان شهاب أحمد المجمعي وبعد استلام الجثة اتضح عليها وجود اثار تعذيب، مبينا ان السجين ذو المحكومية مهما كانت نوعها هو في ذمة الدولة فالعجب تصفية السجناء بهكذا طريقة واستغلال ذريعة الأمراض حجة واهية وضعيفة بل انهم ماتوا تحت التعذيب.

وطالبت عشائر المجمع رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب ورئيس الوزراء ورئيس مجلس القضاء الأعلى ووزير الداخلية ورئيس لجنة حقوق الانسان النيابية والمنظمات الانسانية وممثلية هيئة الامم المتحدة في العراق بحماية القابعين في تلك السجون من الاغتيالات والتصفية الجسدية بهذه الطرق التعسفية.

Related Posts