السفارة الامريكية تدين اغتيال الاعلامي أحمد عبد الصمد والمصور صفاء غالي

ادانت السفارة الأميركية في بغداد اغتيال الإعلامي أحمد عبد الصمد والمصور صفاء غالي في البصرة الليلة الماضية، واصفة الحادث بالمؤسف والجبان.

وقالت السفارة في بيان، إن اغتيال واختطاف ومضايقة وترهيب الكوادر الاعلامية ونشطاء وسائل التواصل الاجتماعي المؤيدين للإصلاح في العراق من قبل الجماعات المسلحة، لا يمكن أن يستمر دون عقاب، مؤكدة أن حرية التعبير هي حجر الزاوية في المجتمعات الديمقراطية، وإن احترامها والتمسك بها أمر أساسي لحماية الديمقراطية.

وحملت السفارة الحكومة العراقية مسؤولية دعم حق العراقيين في حرية التعبير وحماية الصحفيين وضمان قدرة الناشطين المسالمين على ممارسة حقوقهم من دون خوف من الانتقام، وهذا لن يتم دون تقديم الجناة الى العدالة.

Related Posts