عادل عبد المهدي يعزي الشعب العراقي عموما والكردي خصوصا بذكرى فاجعة حلبجة

قدم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، تعازيه للشعب الكردي والعراقيين عموما بذكرى فاجعة حلبجة.

وقال عبد المهدي في بيان، إن العراقيين يستذكرون جريمة الإبادة الجماعية المروعة في حلبجة، والتي ذهلت لها الإنسانية جمعاء، وهزت ضمير العالم، مبينا أن حلبجة كانت وستبقى رمزا للفداء.

وأوضح عبد المهدي، أن عزاء العراقيين هو خروجهم بعد هذه الفاجعة أكثر تلاحماً ومنعة تجاه التسلط، وأكثر عزيمة، مضيفا أن دماء الشعب الكردي اختلطت مع دماء
باقي شهداء العراق من أجل الحرية والديمقراطية والعيش المشترك، في عراق واحد مستقل.

Related Posts