صحيفة الغارديان: محاكمة الرئيس السوري بشار الأسد لا تزال ممكنة

صحيفة الغارديان البريطانية

أكد تقرير لصحيفة الغارديان البريطانية ان محاكمة الرئيس السوري بشار الاسد لا تزال ممكنة.

ولفت التقرير إلى ان السلطات الألمانية والفرنسية اعتقلت في الفترة الأخيرة ثلاثة من أفراد المخابرات السورية بتهمة التعذيب، مبينة ان هذه الاعتقالات خطوة إيجابية في اتجاه محاكمة رموز النظام السوري الضالعين في جرائم القتل والتعذيب.

وذكر التقرير ان المحامين والناشطين يحضرون في أوروبا بكل حزم لليوم الذي يمثل فيه من ارتكبوا الجرائم في سوريا أمام المحاكم ليحاسبوا على ما فعلوا، مشددة على ان موازين القوة مالت لصالح بشار الأسد منذ أن تدخلت روسيا وإيران لمساعدته.

وأشار التقرير إلى ان الحديث الان كله هزيمة تنظيم داعش وما الذي ستفعله الدول الأوروبية مع مواطنيها الذين التحقوا بالتنظيم، متجاهلا معاناة السوريين أنفسهم، مثل اختناق الأطفال بغاز السارين والأسلحة الكيمياوية الأخرى، مبينا ان طريق تحقيق العدالة للسوريين سيكون طويلا، لكن التاريخ اثبت ان انتهاكات حقوق الإنسان الجماعية لا تفلت من العقاب مهما طال الزمن.

وأوضح التقرير انه وفي حال لم تنصف العدالة الدولية السوريين فإن المحاكم الوطنية تستطيع القيام بهذه المهمة، مؤكدا ان المحققين سيصلون إلى هدفهم بأقرب وقت.

Related Posts