تقنية جديدة للتعرف على هوية الأفراد عبر مشيتهم

واجهة البرنامج على شاشة كومبيوتر

طورت شركة صينية ناشئة تكنولوجيا جديدة تسمح بتحديد هوية الأفراد من خلال مشيتهم، حتى ولو كانت وجوههم مغطاة.
قامت شركة “واتريكس” للذكاء الاصطناعي بتطوير تقنية جديدة تعمل على تحليل شكل جسم الإنسان ووضعيته، وحركات ذراعيه أثناء المشي.
ووفقاً لبيان رسمي من شركة واتريكس، فإن معدل دقة هذه التقنية يتجاوز 96%. وعلى الرغم من أن تقنية التعرف على الوجوه قطعت شوطاً طويلاً في السنوات الأخيرة، إلا أنها لا تزال تعاني من بعض نقاط الضعف التي قد تعتبر جوهرية، مثل عدم المقدرة على تحديد هوية الأشخاص الذين يغطون وجوههم، أو يديرون ظهورهم للكاميرا.
لذا فإن التقنية الجديدة، تعتبر أكثر فاعلية، لأنها تعمل من أي زاوية، وتحلل الكثير من المقاييس، وتساهم في معرفة هوية المجرمين، حتى ولو عمدوا إلى التنكر وتغطية وجوههم.
وقال هوانغ يونغ تشن، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “واتريكس”، إن تغطية الساقين قد تقلل من درجة التعرف على الهوية، إلا أن تحليل حركة أجزاء أخرى من الجسم، تساهم بفاعلية في عملية التعرف على الهوية.
يذكر بأن واتريكس كشفت عن النسخة الأولى من هذه التقنية في أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي، ومنذ ذلك الحين تجري محادثات مع شركات أمنية من سنغافورة والهند وروسيا وهولندا وجمهورية التشيك للتعاقد معها.
وقد تم اختبار التقنية من قبل موظفي الأمن في الصين لآلاف الساعات، وباتت تستخدم لحل العشرات من القضايا الغامضة في مدينتي شانغهاي وبكين، بحسب ما نقل موقع “أوديتي سنترال” الإلكتروني.

Related Posts