المفوضية الأوروبية: عودة عناصر داعش الأوروبيين إلى بلدانهم قرار بيد كل دولة اوروبية.

علقت ممثلة المفوضية الأوروبية ناتاشا بيرتو على إمكانية عودة عناصر تنظيم داعش ممن يحملون جنسية الاتحاد الأوروبي إلى بلدانهم.

وقالت بيرتو للصحفيين وفيما يتعلق بإمكانية عودة المسلحين الأجانب وأفراد عائلاتهم ممن يحملون جنسية الاتحاد الأوروبي إلى دولهم فإن هذا القرار يعتبر أولا وقبل كل شيء من الاختصاص الوطني لكل دولة بمفردها من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وأضافت أنه وفقا للتشريع الجديد للاتحاد الأوروبي، قد أصبحت دول ومجتمعات الاتحاد الأوروبي منذ كانون الأول عام الفين وثمانية عشر، ملزمة بتسجيل جميع المعلومات المتعلقة بالأشخاص المرتبطين بالأنشطة الإرهابية في قاعدة بيانات نظام شنغن للمعلومات، بما في ذلك عناصر تنظيم داعش الارهابي.

Related Posts