ديوان الوقف السني يتهم قوات الحشد الشعبي بالاستيلاء على أحد جوامع الموصل

اتهم ديوان الوقف السني في محافظة نينوى، قوات الحشد الشعبي بالاستيلاء على أحد جوامع الموصل واتخاذه مقراً لها.

وقال مدير الوقف السني في نينوى، أبو بكر كنعان، في رسالة وجهها الى محافظ نينوى، نوفل العاكوب، قال انه في الوقت الذي يستعد فيه أهالي المحافظة للاحتفال بتحرير الموصل، وإذا بقوة تابعة لهيئة الحشد الشعبي، وبرفقة معممين، تقوم بعمل يضيع ما قدمه أبناء الحشد الشعبي، من دماء زكية في عمليات تحرير نينوى، وذلك باقتحام جامع الأرقم في حي المثنى، وتغيير اسمه الى جامع الوحدة الإسلامية، مدعية انها تروم لإقامة الصلاة الموحدة فيه، ثم تبين انها قامت باتخاذ الجامع مقرا لها، وطالب مدير الوقف السني في نينوى، بإخلاء الجامع وإعادته الى الوقف السني.

Related Posts