السودان يطبع ورقة نقدية فئة 100 جنيه وسط أزمة سيولة

أعلن البنك المركزي السوداني، ان الخرطوم بدأت في طباعة عملة نقدية ورقية فئة مئة جنيه للمرة الأولى وسط أزمة في السيولة النقدية.

وذكرت وكالة السودان للأنباء ان الحكومة السودانية تحاول خفض الإنفاق، في الوقت الذي تواجه فيه ارتفاعا قياسيا في التضخم، ونقصا في العملة الصعبة فضلا عن تزايد القلق بشأن تراجع حجم السيولة النقدية في البنوك.

وأصبح مشهد الصفوف الطويلة خارج البنوك التجارية مألوفا في أنحاء الخرطوم، خلال الأسابيع القليلة الماضية، مع تقلص السيولة من العملة المحلية، وخلو أجهزة الصراف الآلي من النقود ،وتقرر وضع حد أقصى للسحب النقدي في بعض الأماكن بنحو خمسمئة جنيه سوداني – ما يعادل ثمانية وعشرين دولارا.

 ويواجه اقتصاد السودان صعوبات منذ انفصال الجنوب في الفين وأحد عشر، مستحوذا على ثلاثة أرباع إنتاج النفط، ليحرم الخرطوم من مصدر حيوي للعملة الصعبة.

Related Posts