روحاني: حادثة الأحواز لن تمر دون رد والمتورطين لن يفلتوا

روحاني

توعد الرئيس الإيراني حسن روحاني، برد ساحق على حادثة الأحواز الإرهابية، يكون متماشيا مع الأطر القانونية والمصالح الوطنية للبلاد.

وقال روحاني، ان الحادثة لن تمر دون رد، منوها بأن أميركا تقف وراء من أسماهم بالمرتزقة الصغار، مشيرا الى أن الإرهابيين الذين نفذوا الجريمة يتلقون الدعم من الدول المجاورة في الخليج، مؤكدا أن المتورطين في الهجوم لن يفلتوا من العقاب.

واضاف، ان الظروف العالمية ليست على ما يرام، والأميركيون يواصلون غطرستهم، موضحا ان الحكومة الأميركية تنتهك المواثيق والقوانين الدولية، وخير دليل على ذلك أنها ألغت الاتفاق النووي بذرائع واهية.

وأكد روحاني، على ان الضغوط الأميركية ستخلق ظروفا صعبة للشعب الإيراني خلال الشهور المقبلة، لكن إيران ستتجاوز هذه المرحلة.

وخلف هجوم شنه مسلحون استهدف عرضا عسكريا في مدينة الأحواز جنوب غربي إيران، عشرات القتلى والجرحى في صفوف الحرس الثوري الإيراني والمدنيين.

Related Posts