النفط يغلق مرتفعاً لكنه ينهي الأسبوع على خسارة بفعل المخاوف بشأن التجارة

النفط

ارتفعت أسعار النفط عند التسوية، لكنها أنهت الأسبوع على هبوط بفعل مخاوف من تزايد إمدادات الخام الأميركي، وتوقعات بأن النزاعات التجارية وتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي، سيؤثران سلباً على الطلب على النفط.

وواصل الخام الأميركي الهبوط للأسبوع السابع على التوالي، في حين تراجع خام القياس العالمي مزيج برنت لأسبوع ثالث.

وأكد محللون، إن أحد أكبر عوامل القلق، يتمثل في تراجع أرقام الطلب الصيني على النفط، إذا تباطأ نمو الناتج المحلي الإجمالي في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وأنهت عقود برنت جلسة التداول مرتفعةً أربعون سنتاً، لتبلغ عند التسوية حدود اثنين وسبعين دولارا للبرميل، بعد أن لامست مستوى أكبر ارتفاعاً عند اثنين وسبعين دولارا ونصف الدولار في وقت سابق من الجلسة.

وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط خمسة وأربعين سنتاً، لتسجل عند التسوية ما يقرب من ستة وستين دولارا للبرميل، بعد أن وصلت عند أعلى مستوى لها في الجلسة إلى ستة وستين دولارا وأربعون سنتا.

وينهي برنت الأسبوع منخفضاً نقطة ونصف النقطة بالمئة، في حين هبط الخام لأميركي اثنين وستة أعشار بالمئة.

Related Posts