معصوم: يجب توفير كل الظروف المناسبة لعودة المسيحيين إلى العراق

معصوم ومسيحي العراق

أكد الرئيس العراقي فؤاد معصوم، ان المسؤولية الوطنية تقتضي العمل الحثيث من أجل توفير كل الظروف المناسبة لعودة المسيحيين وباقي أبناء الديانات الأخرى المهجرين والمهاجرين إلى بلدهم العراق وإسهامهم في بنائه.

ودعا معصوم خلال لقائه بطريرك الكلدان في العراق والعالم، مار لويس روفائيل الأول ساكو, دعا رجال الدين المسيحيين الى القيام بدور حيوي، وحث أبناء الديانة المسيحية على العودة الى بلدهم الأم.

و أعرب ساكو، عن أمله بسرعة تشكيل الحكومة، وتأمينها لمتطلبات البناء في المجالات الاقتصادية والأمنية والخدمية، والقضاء على الفساد بمختلف أشكاله، مشيرا إلى أهمية الاستجابة إلى صوت التظاهرات الوطنية، والإصغاء إلى مطالب المواطنين، والتي هي حقوق إنسانية ووطنية أكثر مما هي مطالب أخرى.

Related Posts