Sony تكشف النقاب عن مستشعر جديد لكاميرات الهواتف الذكية بدقة 48 ميغابكسل

قامت شركة Sony اليوم بالكشف عن مستشعرها الأحدث لكاميرات الهواتف الذكية. هذا المستشعر الجديد يحمل إسم Sony IMX586 ويمتاز بدقة 48 ميغابكسل، ويبلغ حجم كل منها 0.8 ميكرومتر فقط مكدسة في واحدة من فئة 1/2. هذا المستشعر سيبدأ بشق طريقه إلى الهواتف الذكية في شهر سبتمبر المقبل.

وقالت شركة Sony في بيانها الصحفي أن زيادة عدد البكسلات سيتيح إلتقاط صور عالية الجودة حتى عندما تستخدم التقريب الرقمي. هذا المستشعر سيعتمد على تكنولوجيا Quad Bayer 2X2. هذا يعني أنه في معظم الحالات، سوف يقوم بجمع أربع بكسلات معًا لإنتاج ما يعادل مستشعر 12 ميغابكسل مع وحدات بكسلات كبيرة تبلغ 1.6 ميكرومتر للحصول على صور ومقاطع فيديو مشرقة منخفضة الضوضاء أثناء التصوير في الليل.

خلال النهار أو في البيئة المضاءة جيدًا، ستعود الشبكة إلى المعالجة المعتادة للإشارة، حيث تصل إلى 48 ميغابكسل للصور في الوقت الفعلي. وإنطلاقا من كل هذا، يتضح لنا أن هذا أساسًا هو خليفة مستشعر 40 ميغابكسل المستخدم داخل الهاتف Huawei P20 Pro والذي يعتمد أيضا على تكنولوجيا Quad Bayer.

4

من المرجح أن يكون الهاتف الأول المزود بهذا المستشعر هو Xperia XZ3 المتوقع صدوره في معرض IFA 2018 المقرر عقده في شهر سبتمبر المقبل، على الرغم من أن بعض الشائعات تشير إلى أن هذا الهاتف سيضم نفس الكاميرا الخلفية المزدوجة التي جاء بها الهاتف Xperia XZ2 Premium.

Related Posts