جميلة العبيدي تنتقد القوى السياسية التي تبحث عن وصاية دول الجوار

النائب السابق عن ائتلاف الوطنية جميلة العبيدي

قالت النائب السابق عن ائتلاف الوطنية جميلة العبيدي، إن القوى السياسية التي تبحث عن وصاية دول الجوار، أعادت البلد إلى مربع التخندق الطائفي والقومي.

وأوضحت العبيدي في تصريحات صحفية، أن الشعب العراقي يريد حل المشاكل بين القوى السياسية العراقية داخل العراق وفيما بينها، ولا يريد الذهاب إلى دول الجوار لعقد اجتماعات هناك، أو أن تأتي قيادات دول مجاورة لفرض إملاءات على هذا الطرف أو ذاك بطريقة الوصاية، مبينة أن العراق ليس ضعيفا أو عاجزاً عن حل مشاكله دون تدخل خارجي.

وأضافت، ان سياسة القبول بوصاية الدول لتحقيق مصالح ضيقة، هو أسلوب أوصل البلد إلى حافة الهاوية بحسب تعبيرها.

Related Posts