المياه البرلمانية: أزمة العام المقبل ستكون اشد من الصيف الحالي

قال رئيس لجنة الزراعة والمياه البرلمانية النائب فرات التميمي إن أزمة العام المقبل ستكون اشد من أزمة الصيف الحالي.

واوضح التميمي في تصريحات صحافية ان ملف المياه والتهديدات المحيطة به ليست وليدة اليوم بل هي متشعبة لعقود ماضية، مقترحا تأسيس مرجعية وهيئة عليا لإدارة ملف المياه بالعراق كما هو معمول به في دول الجوار التي تمتلك مجلسا وطنيا أو سلطة عليا للمياه.

وأشار الى أن مشكلة العراق داخلية وخارجية، فمن الداخل هناك سوء إدارة وهدر وتلويث وتقصير وتجاوز على منشآت الري، يقابلها تعسف من دول الجوار التي يأتي منها سبعون بالمائة من كميات المياه الموجودة في العراق والتي امتنعت جميعا عن عقد أي بروتوكول دولي لتنظيم كميات المياه باستثناء بروتوكول ثلاثي بسيط بين العراق سوريا وتركيا لتنظيم تصاريف المياه من نهر الفرات، مضيفا ان هذا البروتوكول عرضة للانتهاك من تركيا وسوريا كونه لا يعد اتفاقية ضامنة.

Related Posts