أدلة جديدة تلمح لقدوم طرازات جديدة من حواسيب MacBook Pro هذا العام

حواسيب MacBook Pro

هل تفكر في شراء MacBook Pro؟ إذا كنت كذلك، فقد تضطر إلى الإنتظار لنحو أسبوعين إذا كنت تعتقد أنه يمكنك الإنتظار. وقد يكون السبب في ذلك هو عزم شركة آبل ترقية حواسيبها المحمولة لأن بعض الأشخاص لاحظو بأن تواريخ الشحن بدأت في التراجع عندما يتعلق الأمر ببعض الإصدارات من حواسيب MacBook Pro.

في حين أن بعض الطرازات من MacBook Pro لا تزال تشحن إلى العملاء بسرعة، إلا أن بعض الطرازات الأخرى مثل نسخة 13 إنش من MacBook Pro بدون شريط Touch Bar قد تم تأخيرها إلى غاية السادس من شهر يونيو المقبل. ويبدو أن تأخير تواريخ الشحن يشير إلى أن شركة آبل تقلص مخزونها، الأمر الذي قد يشير أيضا إلى أن شركة آبل خفضت معدل إنتاج هذه الطرازات لإفساح المجال أمام طرازات جديدة.

بدلا من ذلك، يمكنك أن يكون ذلك بسبب خلل طفيف في سلسلة التوريد التابعة لشركة آبل كما رأينا في الماضي. ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أنه قد مر عام تقريبًا منذ أن تم تحديث حواسيب MacBook Pro، مما يعني أنه بناء على دورة الترقية التي يجري بها العمل من قبل شركة آبل، فمن المحتمل أن يكون هذا التأخير بسبب عزم آبل الكشف عن طرازات جديدة في وقت لاحق من هذا العام.

نحن نشك في أننا سنرى تغييرات كبيرة على مستوى التصميم في طرازات MacBook Pro الجديدة لأن أحدث الطرازات المتاحة في السوق اليوم جاءت مع Touch ID و Touch Bar، وهي بالفعل تغييرات كبيرة جدًا. من المحتمل أن نرى الطرازات الجديدة تستخدم المعالجات الأحدث من شركة Intel، وربما إستخدام معالجات جديدة للرسوميات، ولكن في كلتا الحالتين سنواصل ترقب الوضع لنرى ما إذا كانت ستكون هناك إعلانات ذات صلة بحواسيب MacBook Pro الجديدة في مؤتمر آبل السنوي للمطورين WWDC 2018 الذي سيعقد في شهر يونيو المقبل.

Related Posts