بوتين: توجيه ضربة جديدة لسوريا سيحدث فوضى بالعلاقات الدولية

بوتين: توجيه ضربة جديدة لسوريا سيحدث فوضى بالعلاقات الدولية

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن توجيه ضربات عسكرية جديدة على سوريا سيحدث فوضى في العلاقات الدولية.

وانتقد بوتين خلال اتصال هاتفي اجراه مع نظيره الإيراني حسن روحاني الهجوم الأخير الذي شنته الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وفرنسا على سوريا، مؤكدا انها انتهاك لميثاق الامم المتحدة.

واعتبر الرئيسين ان هذا العمل غير القانوني ويلحق ضررا بالغا بإمكانات التوصل إلى تسوية سياسية في سوريا، حيث أكد روحاني ان هذا الاعتداء يؤكد العلاقة بين واشنطن والارهابيين وفق قوله.

وقال روحاني ان التغاضي عن خرق القوانين الدولية دون محاسبة سيؤدي إلى الاضطراب في العالم والمنطقة، لافتا الى ان أمريكا لا ترغب في استقرار الاوضاع في سوريا.