رئيس الحكومة المغربية: مهتمون بدعم الفئات الفقيرة والمتوسطة

رئيس الحكومة المغربية: مهتمون بدعم الفئات الفقيرة والمتوسطة

رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني

قال رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، السبت، إن اهتمام حكومته “منصب على دعم الفئات الاجتماعية الفقيرة والمتوسطة”.

جاء ذلك، خلال كلمة ألقاها العثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية (قائد الائتلاف الحكومي)، بمناسبة مؤتمر لشبيبة (شباب) الحزب، بمدينة طنجة، في أقصى شمالي المغرب.

ولفت إلى أن حصيلة السنة الأولى لحكومته (تولى المنصب في مارس/آذار 2017) “إيجابية”.

وأضاف العثماني أن الحصيلة التي سيتم تقديمها خلال الأيام المقبلة، ستؤكد أن العمل الحكومي ايجابي خلال السنة الأولى.

وتابع أن حكومته “اعتمدت إجراءات غير مسبوقة خلال 2018 لدعم التشغيل في المقاولات، إضافة إلى إطلاق عدد من المشاريع لتطوير الصناعات التصديرية وجلب الاستثمارات، باعتبارها مجال لخلق عدد من مناصب العمل”.

وأوضح رئيس الحكومة المغربية، أن بلاده تصدر 370 ألف سيارة سنويا؛ مما يمنح نفسا قويا للاقتصاد المغربي.

وأعلن وزير الصناعة والتجارة المغربي، مولاي حفيظ العلمي، الشهر الماضي، أنّ قطاع الصناعة ببلاده خلق، منذ 2014، أكثر من 288 ألف فرصة عمل.

وحسب أرقام لهيئة الإحصاء في المغرب، فإن معدل البطالة في البلاد بلغ 10.2 بالمائة، بنهاية 2017 (عدد السكان إجمالا يبلغ 34 مليون نسمة).

فيما قال أحمد الحليمي رئيس المندوبية السامية للتخطيط بالمغرب (الهيئة الرسمية المكلفة بالإحصاء)، في أكتوبر/تشرين أول الماضي، إن الفقر ببلاده ظاهرة قروية، حيث يعيش نحو 85 % من الفقراء بالأرياف.

وأضاف خلال ندوة صحفية لتقديم تقرير حول خريطة الفقر ببلاده أن عدد الفقراء بالبلاد يبلغ 2.8 مليون خلال 2014 ، مقارنة مع 7.5 مليون شخص خلال 2004.

وفي قضية أخرى، اعتبر العثماني أن حزبه قادر على الاستمرار في تصدر نتائج الانتخابات في المحطات المقبلة، بفضل النفس الديمقراطي الذي يسود دواليب حزبه.

واعتبر أن أعضاء الحزب يحرصون على المصلحة العامة أكثر من المصلحة الخاصة.