القوة الجوية يراهن على خبرته الآسيوية

القوة الجوية
القوة الجوية

أصبحت حظوظ القوة الجوية العراقي أقوى، في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، بالتعادل مع مضيفه، الجزيرة الأردني (1-1)، أمس الثلاثاء.

فبعد انتهاء الجولة الخامسة للبطولة، بات الجزيرة متصدرًا للمجموعة الأولى بـ11 نقطة، وخلفه القوة الجوية بـ8 نقاط، ثم المالكية البحريني بـ6 نقاط، والسويق العماني بدون رصيد.

ويراهن القوة الجوية في المباراتين المتبقيتين بالمجموعة، مع المالكية والسويق، على عامل الأرض والمؤازرة الجماهيرية.

وسيتطلب الأمر من القوة الجوية، الفوز في المباراتين القادمتين، بعدد وافر من الأهداف، لاقتناص صدارة المجموعة، ومواصلة الدفاع عن لقبه، بدلًا من التأهل كأفضل ثانٍ.

ويمتلك القوة الجوية تشكيلة مميزة من اللاعبين، ففي المقدمة يوجد حمادي أحمد، هداف النسخة الماضية للبطولة، وصاحب جائزة أفضل لاعب، بالإضافة إلى الدولي السابق، أمجد راضي، المتخصص في تسجيل الأهداف الحاسمة.

وهذا إلى جانب النجم الصاعد، عماد محسن، الذي تمت دعوته مؤخرا للمنتخب الوطني.

وخلف هذا الثلاثي، يتواجد الدولي السابق، صالح سدير، صاحب التمريرات الحاسمة، وكذلك النشيط همام طارق.

ويراهن القوة الجوية على خبرته في البطولة، لبلوغ الدور الثاني، والمنافسة على اللقب، والاحتفاظ به للمرة الثالثة على التوالي، في ظل خوض أغلب لاعبي الفريق، لمنافسات النسختين الماضيتين.

كما أن استقرار نتائج القوة بالدوري، وتميزها في الفترة الأخيرة، مع المدرب راضي شنيشل، قد ينعكس إيجابيا على الفريق في البطولة الآسيوية، رغم إرهاق المسابقة المحلية.

المصدر : كووورة

Related Posts