رئيس كوريا الجنوبية: الاجتماع بين ترامب وكيم حدث تاريخي

الرئيس الكوري الجنوبي، مون جاي إن

ذكرت وسائل إعلام محلية الجمعة، أن الرئيس الكوري الجنوبي، مون جاي إن، وصف الاجتماع المحتمل بين الرئيس الامريكي، دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية، كيم جونج أون بأنه “حدث تاريخي ” من أجل تحقيق السلام.

ونقلت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للانباء عن مون قوله في بيان، تلاه متحدثه إن “اجتماع أيار/مايو المقبل سيكون حدثاً تاريخياً يحقق سلاماً في شبه الجزيرة الكورية”.

وأضاف مون “إذا اجتمع الرئيس ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم في أعقاب قمة بين الكويتين، سيتم وضع إخلاء كامل لشبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي على المسار الصحيح بشكل جدي”.

وتابع “سيتم الاشادة بقيادة ترامب ليس فقط من جانب الكوريين “لكن أيضاً من جانب الشعوب في مختلف أنحاء العالم”.

وكان الرئيس الأمريكي قد قال مساء الخميس إن “تقدماً كبيراً” يتحقق مع كوريا الشمالية ، وذلك في اعقاب الإعلان عن أنه سيجتمع مع الزعيم كيم جونج أون بحلول أيار/مايو المقبل.

وكتب ترامب في تغريدة على تويتر: “تحدث كيم جونج أون عن نزع السلاح النووي مع ممثلي كوريا الجنوبية، وليس مجرد تجميد”.

وأضاف “ولن يجري أيضاً أي اختبار صاروخي من جانب كوريا الشمالية خلال هذه الفترة الزمنية. يجري حالياً إحراز تقدم كبير ولكن العقوبات ستبقى حتى يتم التوصل إلى اتفاق”.

وتابع “الاجتماع يجري التخطيط له”.

Related Posts