شركة HTC تؤكد رسميًا دمجها لقسم الهواتف الذكية مع قسم الواقع الإفتراضي

شركة HTC

تردد في الأسبوع الماضي بأن شركة HTC تفكر في دمج القسم المسؤول عن الهواتف الذكية مع القسم المسؤول عن الواقع الإفتراضي. وقد ظهرت تلك التقارير مباشرة بعدما قام رئيس قسم الهواتف الذكية بالإستقالة من الشركة من أجل الإشراف ” على خطة مهنية شخصية “. وقد أكدت شركة HTC الآن رسميا أنها قامت بدمج قسم الهواتف الذكية مع قسم الواقع الإفتراضي. وهذا سوف يؤدي إلى تقليص عدد الموظفين في القسم المشترك.

قسم الهواتف الذكية في شركة HTC لم يعد كبيرًا كما كان في السنوات السابقة لأن الشركة التايوانية قامت في أواخر العام الماضي ببيع فريقها المسؤول عن هندسة وتصميم وتطوير الهواتف الذكية لشركة جوجل مقابل 1.1 مليار دولار أمريكي. وتشير التقارير إلى أن عدد الموظفين الذين تخلت عنهم شركة HTC يبلغ حوالي 100 شخص كحد أقصى. وشركة HTC لم تؤكد العدد نفسه، ولكنها قالت أنها لا تزال ملتزمة إتجاه قطاع الهواتف الذكية.

وبخصوص هذا الموضوع، صرح المتحدث الرسمي بإسم شركة HTC بالقول : ” لقد جلبنا مؤخرًا قسم الهواتف الذكية وقسم الواقع الإفتراضي تحت قيادة مشتركة “. وأضاف : ” اليوم أعلنا عن إعادة هيكلة قسم الهواتف الذكية في أمريكا الشمالية والذي سيركز على تقارير المنطقة. وفي هذا الصدد، تم تسريح بعض الموظفين لمواءمة القطاعات وتمكين الفرق من مشاركة المزيد من الموارد “.

ومن غير الواضح كيف تخطط شركة HTC للمنافسة في سوق الهواتف الذكية في المستقبل. الهاتف الرائد الجديد لشركة HTC هذا العام والذي من المرجح أن يحمل إسم HTC U12، قد لا يكون كافيا لمساعدة الشركة على العودة إلى سكة الأرباح من جديد في هذا السوق التنافسي للغاية.

Related Posts