مي عز الدين تنقل إقامتها إلى الإستديو.. ما القصة؟

الفنانة مي عز الدين

بسبب تكثيف عدد ساعات تصوير مسلسلها الجديد “رسايل”، اضطرت الفنانة مي عز الدين إلى نقل اقامتها بشكل شبه كامل إلى الإستديو، وذلك لتتمكن من تصوير أكبر عدد ممكن من المشاهد كي لا تضطر للتصوير خلال شهر رمضان.

وتعود مي بهذا المسلسل إلى المنافسة الرمضانية بعد أن غابت العام الماضي، ويشاركها البطولة خالد سليم وأحمد حاتم ورامز أمير ومها أحمد واحمد سعيد عبدالغني.

والملفت أن النجمة المصرية تتكتم عن تفاصيل دورها حتى لا تحرقه، ولرغبتها في أن تحتفظ بعنصر المفاجأة فيه، لكن هذا لم يمنع تسريب أحداث المسلسل التي تدور حول فتاة تعيش مع والدها بعد احالته إلي المعاش، وتحدث لهذه الفتاة حالة غريبة حيث تحلم ببعض الوقائع والمواقف التي تتحقق بعدها كاملة، وتكتشف خيانات بعض المقربين منها، كما أنها تتنبأ بوفاة بعض أقاربها ومعارفها وتكتشف من خلال أحلامها أن والدها مريض بمرض خطير ويذهب للعلاج دون علمها.

وكانت مي أثارت جدلاً واسعاً بنشرها عبر “إنستغرام” وثيقة خلع الممثلة زينة من الممثل أحمد عز، ووجهت رسالة إلى زميلتها وصديقتها المقرّبة قالت فيها: “ربنا يحميك إنت وأولادك ويكتب لك الخير يا حبيبتي ويعوّضك عن كل اللي شوفتيه”.

Related Posts