بايرن ميونيخ وسان جيرمان.. طريقان مختلفان وحلم واحد

بايرن ميونيخ
بايرن ميونيخ

يحل بايرن ميونيخ ضيفًا على نظيره باريس سان جيرمان، الليلة في المباراة التي تجمعهما على ملعب “حديقة الأمراء” معقل البي إس جي، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

وتشهد هذه المباراة عديد المواجهات بين الفريقين سواء داخل الملعب أو خارجه نظرًا للاختلاف الكبير بين سياسة الناديين خاصة على مستوى الصفقات والسياسة الشرائية.

ويسلط موقع ” الضوء على أبرز النقاط التي تؤجج الصراع بين الفريق البافاري والباريسيين في التقرير الآتي:

سياسة مختلفة

يسعى كل من باريس وبايرن إلى الفوز بدوري أبطال أوروبا ولكن بطريقة مختلفة، فالعملاق الألماني بنى فريقًا قويًا على مدار السنوات الماضية بسياسة شرائية متزنة نسبيًا.

وكانت أغلى صفقة عقدها بايرن ميونيخ في تاريخه هي التعاقد مع كورينتين توليسو، من ليون الفرنسي مقابل 41.5 مليون يورو.

فيما اتجه باريس لسياسة شراء أبرز النجوم، منذ سيطرة ناصر الخليفي على إدارة نادي العاصمة الفرنسية في 2011.

وتعاقد باريس مع أسماء بارزة في عالم كرة القدم مثل إبراهيموفيتش وتياجو سيلفا وكافاني وأنخيل دي ماريا، قبل أن يجري النادي الفرنسي أغلى صفقة في التاريخ بضم  نيمار دا سيلفا مقابل 222 مليون يورو، وكذلك استقطاب كيليان مبابي على سبيل الإعارة مع أحقية الشراء بـ180 مليون يورو.

وعن ذلك قال أولي هونيس، رئيس البايرن: “المستثمرون سيقولون في النهاية، لقد وضعنا الكثير من المال ولم نحصل على ما نريد، لقد ضقنا ذرعا، هناك ستأتي اللحظة المناسبة لنا”.

فيما صرح آريين روبن نجم الفريق البافاري “الأموال لا تسجل الأهداف، الأمر يتعلق فقط بالأداء على أرض الملعب، الشيء الأهم هو مستوى الفريق ككل، وليس التركيز على لاعب مُعين”.

في المقابل، قال الإيطالي ماركو فيراتي، نجم باريس سان جيرمان: “لأول مرة أشعر أننا لا نقل قوة عن بايرن ميونيخ”.

كما أوضج جوليان دراكسلر، جناح البي إس جي: “هذه أول مرة أواجه فيها بايرن ميونيخ مع فريق ليس أقل منهم بالضرورة”.

حلم واحد

ويحلم كل من كارلو أنشيلوتي وأوناي إيمري، مدربا بايرن وباريس على الترتيب بالتتويج بدوري أبطال أوروبا، حيث يرتبط نجاحهما بإتمام هذه المهمة.

ولذلك يعمل أنشيلوتي على مبدأ المداورة وإراحة نجومه بين مباراة وأخرى ليكون جاهزًا في دوري الأبطال بأفضل تشكيلة ممكنة، وهو ما أثر على وضعية الفريق في ترتيب البوندسليجا نسبيًا.

ويأمل أنشيلوتي، في تحقيق بطولة دوري الأبطال الرابعة في تاريخه، لإسكات منتقديه، بعد أن علت أصواتهم مع بداية هذا الموسم.

وعن ذلك قال مايكل بالاك، نجم بايرن السابق: “بايرن ميونيخ يسعى للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، ويجب الحكم على أنشيلوتي بنهاية البطولة”.

بينما لجأ سان جيرمان إلى سوق الانتقالات لدعم فريقه بأفضل اللاعبين في العالم من أجل تحقيق لقب دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخ النادي.

وكان باريس أقال لوران بلان، في صيف 2016 رغم تحقيق كل الألقاب المحلية الممكنة وذلك نتيجة الفشل في أوروبا، واستقدم إيمري الذي فاز مع إشبيلية ببطولة الدوري الأوروبي 3 مرات متتالية من أجل هذا الحلم.

المصدر : كووورة

Related Posts