المالكي: تخندق السنة مع بعض الدول أعطى رسالة للشيعة للتخندق مع إيران

المالكي

حذر المالكي من نمو الخلايا النائمة لتنظيم داعش الإرهابي بعد تحرير الموصل.

وأوضح المالكي ان التنظيم الإرهابي حاليا لا يستطيع ان يتقدم او يحتل ارض في المناطق المحررة بسبب ضربات القوات الأمنية في جميع الجبهات، مبينا ان الخطر الحقيقي على العراق هو بقاء العملية السياسية منشطرة بهذا الانشطار الطائفي وبقاء الأسباب التي أدت الى ظهور داعش كتخندق السنة مع دول وإعطاء رسالة للشيعة للتخندق مع إيران.

هذا وأكد المالكي ان شيعة العراق لا يريدون التخندق مع إيران ولا مع الدول العربية وانما يريدون ان تكون هذه الدول صديقة للعراق، داعيا للاستفادة من التجربة التي مر بها العراق سواء كانت إيجابية او سلبية بحسب تعبيره.

Related Posts