التحالف الوطني يشكر المرجعية والقوات الأمنية والدول الصديقة والشقيقة لمساندتها العراق ضد الارهاب

الهيئة العامة للتحالف الوطني برئاسة السيد عمار الحكيم

بحثت الهيئة العامة للتحالف الوطني برئاسة السيد عمار الحكيم وبحضور رئيس الوزراء حيدر العبادي أخر مستجدات المعارك ضد تنظيم داعش الإرهابي ومرحلة ما بعد الانتصار.

حيث قدمت الهيئة العامة شكرها للمرجعية الدينية والقوات الامنية بصنوفها كافة والدول الصديقة والشقيقة لمواقفهم الساندة والداعمة للعراق في تحقيق النصر على داعش في الموصل، مشددة على ضرورة رعاية الاهالي المساندين للحكومة في تحرير المناطق وتمكينهم من ادارة مناطقهم، داعية الى اعادة النازحين وإعادة اعمار المدن المحررة ومدن المحررين فضلا عن انصاف مقاتلي الحشد في إقرار استحقاقاتهم المالية اسوة بالمؤسسات الامنية الأخرى.

وطالبت الهيئة بتنظيم احتفالات وفعاليات وطنية في عموم العراق ابتهاجا بالنصر التاريخي على داعش، كاشفة عن عزمها لطرح مشروع التسوية الوطنية بعد اعلان النصر بشكل كامل، وفيما يتعلق بانفصال كردستان أكدت الهيئة رفضها لإجراء الاستفتاء في اقليم كردستان، عادة اياه امر غير دستوري، داعية في الوقت نفسه الى الحوار والتفاهم وفق الدستور والقانون باعتبار وحدة العراق خط احمر لا يمكن تجاوزه.

Related Posts