الشيخ جمال الضاري: ما يقوم به “داعش” الإرهابي يعزز من وجود الميليشيات في بغداد

ندد رئيس اللجنة المركزية للمشروع الوطني العراقي الشيخ جمال الضاري بالهجمة الإرهابية التي طالت الأبرياء في العاصمة بغداد.

واكد الشيخ جمال الضاري في بيان له ان التفجير الأخير الذي شهدته منطقة الكرادة وسط العاصمة العراقية وفي أيام شهر رمضان المبارك يثير التساؤلات بشأن الإخفاق الأمني وفشل الدولة وأجهزتها المختصة في حماية المواطنين منذ سنوات طوال رغم الإجراءات والمواد والصلاحيات التي كان من المفترض ان تكون كافية لوقف العمليات الاجرامية ومحاصرة الإرهابيين ومنعهم من تهديد المدن العراقية والمواطنين ولاسيما في العاصمة بغداد.

كما أوضح رئيس اللجنة المركزية للمشروع الوطني العراقي ان التفجيرات الإرهابية وما يقوم به تنظيم داعش يهدف بالأساس الى كسر هيبة الدولة والتشجيع على قيام سلطة الميليشيات تحت ذريعة حماية المذهب الامر الذي يثير تساؤلات خطيرة عن مدى سيطرتهم على المواقع السيادية والسلطات الرئيسية في العراق للأهداف تخدم المصالح الخارجية.

ودعا الشيخ جمال الضاري في بيانه الدولة الى تحمل مسؤولياتها تجاه المواطنين وحمايتهم من الهجمة الإرهابية ورفض أي شكل من اشكال التفريط بواجبات الدولة ومسكها للملف الأمني داخل البلاد والابتعاد عن كل ما من شأنه خدمة الاجندات الخارجية الضيقة من خلال استغلال دماء المواطنين الابرياء.

Related Posts