ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات في سريلانكا إلى 169 قتيلا

فيضانات في سريلانكا

قال مسؤولون الاثنين، إن رجال الإغاثة في سريلانكا مستمرون في مساعدة ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية، وذلك بعد ارتفاع ضحايا الأحوال الجوية السيئة إلى 169 شخصاً.

وقال مركز إدارة الكوارث إن أكثر من 100 شخص مازالوا في عداد المفقودين، وذلك بعد الطقس السيء الذي استمر خمسة أيام .

وتعد مناطق كالوتارا في الغرب وراتنابورا في الوسط وجالي وماتارا في الجنوب الأكثر تضرراً.

وفي ظل استمرار أعمال الإغاثة، اضطرت مروحية للهبوط اضطرارياً في بلدة باديجاما في منطقة جالي بسبب تعرضها لعطل فني.

وقال كابيلا جايامباثي القائد بالقوات الجوية” جميع العشرة أشخاص الذين كانوا على متن المروحية بخير، على الرغم من تعرض المروحية ام أي17- لأضرار”.

وقد زار رئيس سريلانكا مايثريبالا سيريسينا اليوم منطقة راتنابورا، حيث لقى 71 شخصاً حتفهم، وهو أعلى عدد يتم تسجيله في أنحاء البلاد. كما فقد 20 آخرون في المنطقة.

وقدرت الإحصاءات الأولية أن أكثر من 4500 منزل تعرضوا لتدمير كامل أو جزئي.

وتعد هذه أسوأ كارثة تتعرض لها سريلانكا منذ عام 2003، عندما قتل أكثر من 300 شخص بعد هطول أمطار تبعته انهيارات أرضية.

Related Posts