عبد الهادي: “داعش” يحتجز نحو ربع مليون مدني في الاحياء التي مازال يسيطر عليها بالموصل

اكد عضو اللجنة الأمنية العليا المشكّلة من قبل الحكومة الاتحادية للإشراف على تثبيت الاستقرار في مناطق الموصل المحررة العميد لطيف عبد الهادي وجود نحو ربع مليون مدني حشرهم داعش في عشرة أحياء سكنية ايمن الموصل كونه في كل مرة يخسر منطقة يقوم بإجبار الناس على الخروج من منازلهم والتوجه للمنطقة التي تليها.

كاشفا عن وجود منازل تضم حالياً خمس أو ست عائلات مكدسين في الأحياء العشرة الخاضعة للتنظيم وأضاف ان حماية المدنيين هو التحدي الأكبر للعمليات العسكرية ويمكن القول إن داعش ينفذ أكبر عملية احتجاز رهائن بالتاريخ.

واعتبر عبد الهادي ان فتح الممرات الامنة صعب للغاية بسبب شراسة المواجهات واجبار التنظيم للسكان على مشاركته في العمليات الانتحارية والقتال المباشر.

Related Posts