النفط يتراجع بعد بيانات أولية عن المخزونات الأمريكية

نفط

تراجعت أسعار النفط مجدداً، اليوم الأربعاء، بعد بيانات أولية عن المخزون الأمريكي أظهرت ارتفاعاً يفوق التوقعات، رغم تأكيد البيانات الرسمية والتصريحات على التزام أوبك والمستقلين في تطبيق اتفاق تقييد الإنتاج.

وبحلول الساعة 06:41 بتوقيت جرينتش، سجلت عقود خام القياس مزيج برنت تراجعاً بنسبة 0.45%؛ ما يعادل 25 سنتاً، بالغاً 55.72 دولار.

وتراجعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 31سنتاً، أو 0.58% لتبلغ 52.89 دولار للبرميل.

وعاد النفط للهبوط عقب صدور بيانات معهد البترول التي أظهرت أن مخزونات الخام الأمريكية سجلت صعوداً بلغ 9.9 مليون برميل الأسبوع الماضي، في حين كانت التوقعات تشير إلى ارتفاع قدره 3.5 مليون برميل.

وقال زامل العتيبي، المحلل بأسواق السلع: إن السلبية ما زالت تسيطر على الأسعار بعد عودة مخاوف تخمة المعروض، وخصوصاً عقب إصدار البيانات الأولية عن ارتفاع المخزونات.

وبين العتيبي: أن مواصلة ارتفاع منصات التنقيب وبلوغها أعلى معدل منذ 14 شهراً، وتراجع الطلب على الوقود بأمريكا، وارتفاع المخزون منه إلى 21 مليون برميل من الممكن أن يشكل مزيداً من الانهيار بالأسعار.

ورجح العتيبي أن تشهد أسعار الخام ضغوطاً من التوقعات بارتفاع المخزونات الأمريكية التي سيعلن عنها بشكل رسمي اليوم.

ويترقب المستثمرون بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، في وقت متأخر من اليوم، عن حجم المخزونات الأسبوعية.

وقال العتيبي: إن السوق ما زالت تعاني من بعض السلبيات الفنية، والتي يأتي في صدارتها وجود الخام أدنى مستوى الأمان عند 56 دولاراً.

Related Posts