السوق الأوروبية للسيارات تواصل نموها

سيارات
سيارات

بينما تتراجع سوق السيارات في روسيا تظهر السوق الأوروبية نموا المتواصل في هذا المجال خلال السنوات الثلاث الماضية، وذلك على الرغم من أن ليس كل شيء في أوروبا على ما يرام.

فوفقا لنتائج عام 2016 ازدادت مبيعات السيارات الخفيفة في أوروبا بمقدار 6.5% وبلغت 15.131.719 سيارة. على خلفية هذه النتيجة أشارت الجمعية الأوروبية لمنتجي السيارات ACEA إلى أن سوق السيارات في أوروبا تظهر اطراد نموها خلال السنة الثالثة على التوالي.

في نفس الوقت تعتبر الأوضاع الاقتصادية والسياسية الأوروبية غير مستتبة الأمر الذي يعود إلى قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي وإجراء الاستفتاء حول الدستور في إيطاليا.

ولكن يبقى الطلب على السيارات ثابتا على الرغم من هذه التطورات حيث ازدادت مبيعات السيارات في معظم البلدان الأوروبية بما فيها أكبر أسواقها.

فباعت شركة فولكسفاغن أكبر عدد من السيارات في سوق الاتحاد الأوروبي حيث بلغت مبيعاتها 1.720.829 سيارة (بنقص 0.4%).

وشغلت شركة رينو المرتبة الثانية إذ باعت 1.100.880 سيارة (12.9% زائدا) وتشغل فورد المرتبة الثالثة حيث باعت 1.043.295 سيارة (2.9% زائدا). وتذيل أوبل/فوكسهول وبيجو قائمة الشركات الخمس الأولى بنتيجتي مبيعات 993.494 قطعة (5.4% زائدا) و856.374 قطعة (1.1% زائد) على التوالي.

تجدر الإشارة إلى أن السوق الروسية كانت بيعت فيها وفقا لمعطيات جمعية التجارة الأوروبية 1.425.721 سيارة خلال عام 2016 وهو ما قل عن نتائج عام 2015 بـ11%.

Related Posts