ترمب: التدخل الامريكي في العراق عام 2003 كارثة واتهامات الاستخبارات الامريكية “باطلة”

ترمب يتهم اوباما بعرقلة انتقال السلطة ويعلن دعمه لاسرائيل

جدد الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب تأكيده بأن أجهزة الاستخبارات الأميركية قد أخطأت عندما اتهمت العراق بأنه يمتلك أسلحة دمار شامل واتخذته كذريعة للتدخل في هذا البلد عام الفين وثلاثة واصفا ذلك التدخل بأنه كارثة لأنهم كانوا على خطأ.

وفي سياق اخر اعرب ترمب في تصريحات صحفية عن شكوكه حول الاتهامات الموجهة إلى أجهزة الاستخبارات الروسية بتدخل محتمل في الانتخابات الرئاسية الأميركية مما حمل البيت الأبيض على اتخاذ عقوبات ضد موسكو.

فيما اعتبر إنه من غير العادل أن تتهم الولايات المتحدة روسيا بالقرصنة بينما لديها شكوك ولو بسيطة.

Related Posts