مركز الروابط: قوات الباسيج تسعى الى لعب دور أكبر محليا وإقليميا من خلال الصراع السوري

كشفت قيادة قوات الباسيج الإيرانية عن خطة جديدة للعب دور أكبر محليا وإقليميا ونشر مركز الروابط للدراسات الاستراتيجية تقريرا يبرز فيه ملامح الخطة الإيرانية الجديدة التي يقودها الجنرال غلام حسين غيب برور المعين الذي حل بديلا للجنرال محمد نقدي بأمر من المرشد الإيراني علي خامنئي بتخويله بنشر قواته في الأراضي التي يسيطر عليها النظام السوري وتحويل سوريا الى ميدان فعلي لخلق جيل من قادة فيلق الحرس الثوري الإسلامي وتدريبه على اعتبار ان سوريا أهم من لبنان والعراق واليمن عازيا ذلك الى انشاء الجنرال همداني لقوات الدفاع الوطني السورية وهي الكتائب غير النظامية الموالية للأسد التي زعم أنها أنقذت دمشق من السقوط في أيدي المتمردين في صيف عام الفين واثني عشر.

مبينا ان همداني أسس النسخة السورية من فرع شرطة قوات إنفاذ القانون الإيرانية وأكملها بوحدات خاصة لمكافحة الشغب والأمن الإلكتروني معتبرا افتقار نظام الأسد إلى مثل هذه الوحدات المتخصصة ساهم في خروج الثورة عن السيطرة.

Related Posts