النفط النيابية تفسر سبب بطء ارتفاع سعر النفط عالمياً

فسرت لجنة النفط والطاقة النيابية سبب بطء ارتفاع اسعار النفط عالميا الى تردد الدول المستوردة للنفط من شراءه بالسعر المتوفر من اجل عدم الدخول في منافسة في السوق.

وقال رئيس اللجنة ئاريز عبد الله ، ان اتفاق الدول المصدر للنفط في منظمة أوبك بتخفيض انتاجها النفطي الى نحو 600 الف برميل لم يحرك السوق بشكل كبير حسب ما توقعه المراقبون للسوق النفط العالمية، وما شكل حرج للكثير من الدول من بينها العراق.

وأضاف عبد الله أن العراق لايزال يعتمد بشكل كبير على النفط في سد نفقاته العامة لذا فهو يتأثر طردياً بأي تغيير في السوق النفط العالمية وهو يراقب عن كثب تلك التغييرات.

وعزا عبد الله عدم تغيير السوق بشكل كبير عن مامتوقع هو تردد بعض الدول الكبيرة المستوردة للنفط من الشراء بكيات كبيرة والدخول في منافسة في السوق العالمية الذي سيرفع السعر الى مستويات كبيرة فشراء يكون متوازن وقليل حتى الان.

وأعلنت منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”، 30 تشرين الثاني، اتفاق اعضاء المنظمة على تخفيض إلانتاج النفطي لأول مرة منذ عام 2008، مبينة أن تنفيذ الاتفاق سيكون مع بدء شهر يناير 2017 ولمدة 6 أشهر.

Related Posts