السيد عمار الحكيم: مشروع التسوية الوطنية استراتيجي ولابد منه للحفاظ على وحدة العراق

اكد زعيم التحالف الوطني السيد عمار الحكيم ان مشروع التسوية الوطنية هو استراتيجي لابد منه للحفاظ على وحدة العراق.

واعتبر الحكيم خلال لقائه عددا من الناشطين والقادة الشباب اعتبر ان مشروع التسوية ضروري لإيقاف نزيف الدم واعادة الامان العراق مبينا ان التسوية لم ولن تشمل القتلة والمجرمين ومن تلطخت ايديهم بدماء العراقيين بل يشمل الشركاء في العملية السياسية وممثلي الشعب العراقي للدخول في مباحثات شاملة مشيرا الى ان توقيت اطلاق المشروع سيكون بعد تحرير الموصل من دنس الارهاب مبينا ان الامم المتحدة تبنت تسويق المشروع داخليا وخارجيا.

وفي شأن اخر اعرب الحكيم عن اسفه لعدم تبني قانون الحشد الشعبي من قبل الكتل السياسية التي دفع الحشد لتحرير اراضي جمهورها دما ولم يذهب لنزهة مبينا ان للقانون بعد انساني بحفظ حقوق الشهداء والجرحى فضلا عن اهمية القانون لحماية الحشد قانونيا وحصر السلاح بيد الدولة وحماية الحشد من الاختراق متسائلا هل من المنطقي التخلي عن قوة نخبوية تمتلك الكثير من الخبرة في ظل حالة الجيش العراقي كونه تعرض لانتكاسات وفي مرحلة اعادة الترتيب.

Related Posts