بوفون يوضح سبب تعرضه للانتقاد بسهولة

يرى جيجي بوفون، حارس مرمى فريق يوفنتوس والمنتخب الإيطالي، أنه بات صيدًا سهلاً للانتقادات نظرًا لسنه الكبير (38 عامًا).

وقال بوفون، في تصريحات لصحيفة “ليكيب” الفرنسية: “لا أشعر بالاكتئاب بعد ارتكاب خطأ ما، لأن الجميع يمكنهم أن يخطئوا مرة أو اثنين في الموسم”.

وأضاف: “عندما وقعت في خطأ واحد، تم التعامل مع الأمر وكأنه كارثة، أصبحت سهل الانتقاد؛ بسبب وصولي لـ38 من عمري الآن، ولكن الحقيقة أنني ارتكبت أيضًا أخطاء في سن الـ25 والـ30”.

 

وتابع: “أنا انتقد ذاتي جدًا، ولو شعرت بأن الأخطاء التي أقع فيها سببها أني لم أعد ذكيًا أو قادرًا على قراءة الموقف بشكل الصحيح، سأكون أول من يعلن اعتزاله”.

وأردف بطل كأس العالم 2006: “الحقيقة أن الانتقادات تحفزني لي، فعندما لا تشعر بالغضب لإثبات نفسك، فإنك ستعلم أن الوقت سيكون حان للنهاية”.

وواصل الدولي الإيطالي: “أنا استهدف اللعب حتى 2018، فإذا كنت قادرًا على اللعب بـ6 نسخ من كأس العالم فسأكون سعيدًا”.

وتطرق بوفون للحديث عن تمسكه بالبقاء بصفوف السيدة العجوز رغم الهبوط إلى السيريا بي، موضحًا: “لقد بقيت في اليوفي لأني أملك بعض القيم في حياتي”.

وأكمل: “مثل الشعور بالانتماء والامتنان تجاه النادي واللاعبين والمشجعين الذين تعاملوا معي دائما بشكل لائق”.

Related Posts