حبيب الطرفي: مبادرة التسوية التي اطلقها التحالف الوطني مدعومة من الأمم المتحدة

%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%a7%d8%b7%d9%82-%d8%a8%d8%a7%d8%b3%d9%85-%d9%83%d8%aa%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%88%d8%a7%d8%b7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%a7%d8%a6%d8%a8-%d8%ad%d8%a8%d9%8a%d8%a8-%d8%a7

اكد الناطق باسم كتلة المواطن النائب حبيب الطرفي ان مبادرة التسوية الوطنية التاريخية لا تعني مشروعاً للمصالحة.

وذكر الطرفي ان مبادرة التسوية ستكون مختلفة عن مبادرات سابقة مبينا أن وثيقة التسوية هي وثيقة تعايش على أسس ومبادئ يقرها الدستور العراقي وفيها حقوق وواجبات واضحة وخارطة طريق حقيقة لا مناص منها لضرورتها الملحة مشيرا الى ان توقيت طرحها ينبغي ان تسبقه تهيئة نفسية.

واكد الطرفي ان كل من تلطخت أيديهم بدماء العراقيين او مطلوبون للقضاء بعيدون عن هذه القضية الى ان يستقر وضعهم قائلا ان هذه الوثيقة تمتاز عن المبادرات الاخرى كونها مدعومة من الأمم المتحدة وهي لا تقتنع بأنصاف الحلول بل وثيقة واقعية للتعامل مع واقع البلاد بعد تطهير الارض.

Related Posts

LEAVE A COMMENT