النفط يصعد مع سعي أوبك خفض الإنتاج رغم تزايد العقبات

%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%81%d8%b7-%d9%8a%d8%b5%d8%b9%d8%af-%d9%85%d8%b9-%d8%b3%d8%b9%d9%8a-%d8%a3%d9%88%d8%a8%d9%83-%d8%ae%d9%81%d8%b6-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%86%d8%aa%d8%a7%d8%ac-%d8%b1%d8%ba%d9%85-%d8%aa

صعدت أسعار النفط يوم الأربعاء، بدعم من سعي منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك للوصول لاتفاق يخفض تخمة المعروض العالمي من الخام رغم ظهور خلاف بين إيران والعراق من ناحية والسعودية من ناحية أخرى قبيل اجتماع المنظمة.

وبحلول الساعة 04:15 بتوقيت جرينتش، ارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 34 سنتاً ما يعادل 0.72% ليبلغ 47.66 دولار للبرميل..

وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 64 سنتاً ما يعادل 0.64% ليبلغ 45.52 دولار للبرميل.

ويترقب المستثمرون في وقت لاحق اليوم، نتائج اجتماع أعضاء أوبك الذي سيبدأ في تمام العاشرة بتوقيت جرينتش بالعاصمة النمساوية فيينا.

وقال أحمد كرم المحلل بأسواق السلع، إن اتفاق التخفيض ليس في حد ذاته هدفاً، لكن المرجو أن يتوصل المنتجون إلى قرار مؤثر يحد من تخمة المعروض التي تعاني منها تلك الدول منذ ثلاث سنوات.

وقال كرم: إن موافقة وزراء أوبك على مقترح خفض الإنتاج بأقل من 1.2 مليون برميل يومياً لن يكون مجدياً لحل مشاكل المعروض.

وقالت نوال الفزيع، مندوب الكويت لدى منظمة أوبك، إن مجلس محافظي المنظمة أوصى بتخفيض إنتاج النفط خلال الاجتماع المنعقد في فيينا.

وأضاف كرم: أن الخلاف الدائر بين إيران والعراق والسعودية بخصوص تخفيض الإنتاج أو تثبيته، بالإضافة إلى عدم حضور روسيا يدفعنا للتوقع أن اتفاق دول المنظمة اليوم بشأن الإنتاج مهدد بالفشل.

وتوصلت أوبك في الجزائر، سبتمبر الماضي، إلى اتفاق يقضى بخفض الإنتاج لمستوى 32.5 أو33 مليون برميل يومياً بحد أقصى؛ من أجل دعم الأسعار التي أثَّرت على ميزانيات دول الشرق الأوسط.

Related Posts

LEAVE A COMMENT