هيومن رايتس ووتش: تنظيم “داعش” الإرهابي استخدم المواد الكيميائية السامة كوسيلة دفاعية في الموصل

نينوى-الموصل

كشفت منظمة هيومن رايتس ووتش عن قيام تنظيم داعش الارهابي باستخدام المواد الكيميائية السامة كوسيلة دفاعية في معركة استعادة الموصل التي تنفذها القوات العراقية وحذر نائب مدير قسم الشرق الأوسط في المنظمة لمى فقيه من خطر كبير يهدد حياة المدنيين والمقاتلين في الموصل وما حولها بسبب الاثار الجانبية والتداعيات التي تخلفها المواد الكيماوية السامة واضافت ان عددا من المدنيين تعرضوا لحروق شديدة وظهور بثور في الجسم اثر تعرضهم لإصابة مباشرة او تواجدهم في منطقة قصفها داعش بقذائف محشوة بمواد كيماوية قرب الموصل يرجح انها كانت محشوة بغاز الكلور بعد ان اثبت فحص العينات انها ليست مادة الخردل السام

Related Posts

LEAVE A COMMENT