مورينيو: أعيش حياة “كارثية” في مانشستر

%d8%ac%d9%88%d8%b2%d9%8a%d9%87-%d9%85%d9%88%d8%b1%d9%8a%d9%86%d9%8a%d9%88

قال البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي، إن حياته في مدينة مانشستر، تمثل “كارثة”؛ لأنه يعيش في فندق، منذ بداية الموسم، ويفتقد أسرته.

وأضاف مورينيو، في تصريحات لمحطة “سكاي سبورتس” البريطانية، إن إقامته في أحد الفنادق، تمنعه من أن يعيش حياة طبيعية، وهادئة بجوار زوجته تامي، وابنه جوزيه، وابنته ماتيلدا.

وتابع مورينيو، الذي يتعرض مؤخرًا لانتقادات؛ بسبب النتائج السيئة لـ”الشياطين الحمر”: “أحيانا أود أن (أتمشى) قليلاً، لكنني لا أستطيع. كل ما أرغب فيه هو عبور الجسر، والذهاب إلى أحد المطاعم. لكن ليس بمقدوري ذلك”.

وأشار إلى أن ابنته، ستكمل عامها العشرين، الأسبوع المقبل، وابنه سيكمل 17 عامًا في غضون شهر، وهما يعيشان حياة مستقرة، ويدرسان في لندن، مبينًا أن هذه هي المرة الأولى التي يعيش فيها بعيدًا عن أسرته.

المصدر : كوورة

Related Posts

LEAVE A COMMENT