مركز الروابط للبحوث والدراسات: لقاء العبادي واوباما بحث الخطوط العريضة لمعركة الموصل

 

%d9%84%d9%82%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a8%d8%a7%d8%af%d9%8a-%d9%88%d8%a7%d9%88%d8%a8%d8%a7%d9%85%d8%a7-%d8%a8%d8%ad%d8%ab-%d8%a7%d9%84%d8%ae%d8%b7%d9%88%d8%b7-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b1%d9%8a

كشف مركز الروابط للبحوث والدراسات الاستراتيجية تفاصيل اللقاء بين الرئيس الامريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي والذي بحث الخطوط العريضة لمعركة الموصل.

حيث أبدى الرئيس الأمريكي استعداده التام في دعم العراق إنسانيا وإعادة إعمار الموصل شريطة عدم مشاركة قوات الحشد الشعبي في معركة الموصل وعدم تهميش سُنة العراق وتفعيل دورهم في العملية السياسية في عراق ما بعد داعش إذ تعتبر الإدارة الأمريكية ذلك مدخلاً لإعادة تأهيل النظام السياسي العراقي الذي انحرف كثيراً عن مساره الديمقراطي.

كما ان من وجهة نظر السياسة الأمريكية أن عدم مشاركة الحشد الشعبي في معركة الموصل يعني عدم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية لاسيما أن الأمم المتحدة تتوقع جراء تلك المعركة نزوحاً واسعاً على نطاق غير مسبوق على مستوى العالم منذ سنوات عديدة وبهذا الفهم ترى إدارة أوباما أن معركة الموصل واستعادتها دون مشاركة الحشد ودون وقوع جرائم إنسانية ضد أبناء السنة في الموصل هي الفرصة التاريخية للعراق فهي بداية جديدة لديمقراطيته الفتية من خلال استعادة الانسجام التاريخي بين السنة والشيعة في البلاد.

كما تم بحث التحضيرات لمعركة الموصل على المستوى السياسي من خلال لجنة مشتركة بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان للتوصل إلى اتفاق يرضي الجانبين.

Related Posts

LEAVE A COMMENT