ليستر سيتي يسعى لتأكيد جدارته.. وقمة مبكرة في الدوري الإنجليزي

ليستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي

 

سيبدأ البطل ليستر سيتي مسيرة الدفاع عن لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم خارج أرضه في مواجهة هال سيتي بعد غد، السبت، وهو يدرك جيدا أنه سيتعين عليه من جديد التفوق على الفرق الكبرى بعد صيف شهد صفقات تعاقد كبيرة.

ويدرك المدرب كلاوديو رانييري، مهندس التتويج غير المتوقع في الموسم الماضي، مدى صعوبة المهمة في الموسم الجديد وبالتأكيد سيسعى لتحقيق بداية قوية بفوز كبير الجولة الأولى.

وبالتأكيد فان المدرب الإيطالي لن يستهين بالمنافس الأول هال سيتي، حتى وإن كان الفريق الصاعد حديثا يلعب بدون مدرب بعد رحيل ستيف بروس في الشهر الماضي، ورغم وجود 13 لاعبا لائقا فقط في تشكيلة فريقه الأول.

ونقلت شبكة سكاي سبورتس التلفزيونية عن رانييري قوله “سندافع بكل قوة عن اللقب لكني أعتقد أن هناك فرقا كبيرة الآن كانت ارتكبت أخطاء في الموسم الماضي، والآن سيكون لزاما على هذه الفرق تحقيق الفوز لأنها معتادة على الفوز كما أنها أنفقت الكثير من المال.”

وتدرك جميع الفرق الساعية للتتويج بعد ليستر إلى أهمية الانطلاقة القوية في بداية الموسم.

ويعرف البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، جيدا كيف يمكن أن تتدهور الأوضاع سريعا بعد البداية المتعثرة له مع تشيلسي في الموسم الماضي بعدما قاده للتتويج باللقب.

وبالتالي فإنه سيرغب في بدء مسيرته الجديدة مع يونايتد بالفوز خارج أرضه على بورنموث يوم الأحد، حيث من المتوقع أن يقرر أشراك الفرنسي بول بوجبا أغلى لاعب في العالم والذي تعاقد معه النادي اللندني مقابل 89 مليون جنيه إسترليني (115.75 مليون دولار) من يوفنتوس الإيطالي.

وسيبدأ الإسباني بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي الجديد مسيرته في البطولة في مواجهة سندرلاند الذي يقوده المدرب ديفيد مويس يوم السبت.

وسيكون بوسع جوارديولا الاستفادة من خدمات لاعبه الجديد جون ستونز الذي تعاقد معه سيتي من إيفرتون مقابل 47.5 مليون جنيه إسترليني (61.78 مليون دولار).

وربما يحتاج جوارديولا لبعض الوقت للتوصل إلى التشكيلة الجديدة التي يريدها في سيتي لكنه في نفس الوقت يدرك أن عليه تحقيق نتائج جيدة سريعا بعد فشل الفريق في الموسم الماضي في تحقيق التوقعات التي رشحته للتتويج.

وفي اختبار مبكر لمدى قدرتهما على المنافسة على اللقب، يلتقي أرسنال وليفربول في قمة مبكرة على استاد الإمارات اللندني يوم الأحد بعد أن وصف الفرنسي أرسين فينجر الموسم الجديد بأنه سيكون بمثابة “بطولة عالمية للمدربين”.

وقال فينجر قبل مواجهة فريق المدرب الألماني يورجن كلوب “بالتأكيد سيكون الجميع في قمة التركيز من أجل تحقيق نتيجة إيجابية وسيكون هذا مثيرا”.

وأضاف المدرب الفرنسي “لن يتمكن الجميع من الفوز باللقب في الموسم الجديد وستكون الأمور أكثر صعوبة بالنسبة لكل الفرق”.

وفي مباريات أخرى، يلتقي توتنهام هوتسبير بقيادة مدربه موريسيو بوكيتينو خارج ملعبه، إيفرتون يوم السبت في حين يلتقي تشيلسي بقيادة مدربه الإيطالي الجديد أنطونيو كونتي مع ضيفه وست هام يونايتد في ختام مباريات الجولة الأولى يوم الإثنين.

Related Posts

LEAVE A COMMENT