ناشطون سوريون: مجزرة درعا البلد “جريمة روسيا” لن تقتل مهد الثورة ومستمرون حتى اسقاط الأسد – تقرير

بالتزامن مع الحديث عن هدن ووقف لإطلاق النار في بعض المناطق السورية تواصل الطائرات الحربية الروسية والأخرى التابعة لنظام الأسد بارتكاب المجازر من خلال القصف العشوائي على المدن والاحياء السكنية فمجزرة درعا البلد وصفها ناشطون سوريون بجريمة روسيا التي لن تقتل مهد الثورة المستمرة حتى اسقاط الأسد

Related Posts

LEAVE A COMMENT