من صنع داعش وموله وخدم مصالحه العسكرية والاقتصادية ونشر الفوضى في البلاد العربية؟ – تقرير

لماذا لا تقترب داعش التنظيم القاتل من الحدود الايرانية ولماذا يصول ويجول قادة ايرانيون في عرض العراق وطوله دون أن تمسهم نيران تفجيرات التنظيم الارهابي ولماذا لا يتجرأ داعش على العبث بالمصالح الايرانية في العراق من حرق أبناء الكرادة والفلوجة وصلاح الدين من أعطى الأمر لتسليم الموصل منذ بداية الحكاية وترك للتنظيم الظلامي احتلال العراق ونشر الفوضى واستهداف السنة والشيعة من جعل لداعش جناحين يطير بهما الى كافة الدول العربية يفجر ويقتل ويستبيح كل دم عربي من المستفيد من الفوضى في الدول العربية لمصلحة من يتم تفجير مطار اسطنبول كلها أسئلة غامضة يسئلها العرب في شارعهم وهم ينظرون الى ايران وداعش في علاقة مريبة جدا.

Related Posts

LEAVE A COMMENT