استعادت بصرها بعد سقوطها على رأسها

استعادت بصرها بعد سقوطها على رأسها'

أفادت صحيفة “الاندبندت” البريطانية أن “امرأة سبعينية استعادت بصرها بعد عشرين عاما أمضتها وهي مصابة بالعمى وتمكنت من رؤية ما حولها بعد خضوعها لعملية جراحية عقب سقوطها على رأسها في منزلها بولاية فلوريدا الأميركية”.
وأوضحت أن “ماري آن فرانكو أصيبت بالعمى بشكل تدريجي بعد إصابة بعمودها الفقري في حادث سيارة عام 1993 وبعد عقدين من الزمان تسبب حادث وقوعها على رأسها وإجرائها عملية جراحية في استعادة بصرها”، مشيرةً إلى أن “الطبيب الذي أجرى العملية أفاد أن استعادة ماري آن فرانكو بصرها معجزة حقيقية وأشار إلى أن هناك نظرية يمكن أن تفسر هذه الحالة الاستثنائية حيث رجح أن يكون حادث السيارة قد تسبب لها بإصابة شريان فحبس تدفق الدم إلى الجزء المتحكم بالرؤية في الدماغ، وأن سقوطها الأخير على رأسها قد أدى إلى انسياب الدم على طبيعته.

Related Posts

LEAVE A COMMENT