لاعب ليفربول السابق يفتح النار على لاعب مانشستر يونايتد

مانشستر يونايتد

شن جيمي كاراجر، أسطورة ليفربول الإنجليزي، هجومًا لاذعًا على البلجيكي مروان فيلايني، لاعب وسط مانشستر يونايتد.

وقال كاراجر في تصريحات لصحيفة “ديلي ميل”: “كنت أكره اللعب ضد فيلايني، فمنذ صافرة البداية يجب أن تتأهب وتحذر نظرًا لعدوانيته. كنا دائمًا نتحدث عنه قبل اللقاء بسبب ذلك”.

وأضاف “لا أعلم كيف يتعرض فيلايني وهوث لنفس مدة الإيقاف، والآن هوث سيغيب عن لقاء التتويج، بينما قد يلعب فيلايني في نهائي الكأس”.

وأردف “فيلايني لاعب عدواني وخطر بأسوأ ما قد تعنيه الكلمة من معنى، كما أنه لا يناسب مانشستر يونايتد سلوكًا ولا حتى أداءً”.

وتابع “لم أقتنع أبدًا بقدرة فيلايني على النجاح في يونايتد، ولم أر سببًا يدعوني لتغيير رأيي، لاعب جيد وله خصائصه، لكنه ليس في مستوى يونايتد”.

وواصل “كيف يقارن شد الشعر وهو تصرف نراه في ساحات المدارس بلكمة مرفق طائشة؟ كلما تمعنت في القرار كلما وجدت صعوبة في فهم الاتحاد الإنجليزي”.

وأكمل “يذكر التاريخ لاعبين تجاوزوا الخطوط الحمراء وتصرفوا بشكل غير مقبول، كانت تلك عادة لسواريز، وكذلك كانتونا وأيضًا باتريك فييرا”.

واستطرد “لكل لاعب لحظات تجعله يشعر بخيبة أمل عندما يتذكرها، اللحظة التي تجعلني أشعر بخيبة أمل تجاه نفسي هي تدخلي على لويس ناني في أنفيلد”.

وأتم “لا أعلم كيف لم يطردني حكم المباراة يومها. اعتذرت مباشرة واعتذرت مجددًا بعد المباراة، لكن الاعتذار لم يكن كافيًا ليجعلني أنسى شعور خيبة الأمل تجاه نفسي في تلك اللقطة، حتى يومنا هذا”.

المصدر : كوورة

Related Posts

LEAVE A COMMENT